مشاكل نضارة البشرة وجمالها.. تؤرق حواء

الأحد 2014/01/12
للحصول على بشرة نضرة ومشرقة يجب الابتعاد عن كل ما يهدد صحتها وسلامتها

القاهرة - منذ بدء الحياة وجدنا حواء تبحث في الكون؛ لكشف أسرار الجمال والحفاظ على أنوثتها ونضارة بشرتها من المؤثرات الخارجية التي تسبب لها في أحيان كثيرة بقعا ونمشا وهالات سوداء وغيرها من مشكلات البشرة والجلد التي تؤرقها، وأسباب ذلك كثيرة ومتنوعة لا يمكن أن نستقيها إلا من الأطباء المتخصصين أو خبراء التجميل.

الأسواق اليوم تعج بمستحضرات تجميل وعلاج لمشكلات البشرة رخيصة الثمن وملقاة على الرصيف لا نعلم أين صنعت، أو ما هي المواد المستخدمة فيها، ولكن ما نعرفه جيدا أنها تهدد صحة البشرة وجمالها ويجب الابتعاد عنها نهائيا، ولمعرفة أهم مشكلات البشرة وكيفية التغلب عليها، وأكثر أعداء الجمال لتتجنبهم حواء كان التحقيق التالى:

قال الدكتور يوسف محمود جلال استشاري الأمراض الجلدية: إن جفاف البشرة تشتكى منه أغلب السيدات، فالبشرة الجافة ألدّ أعداء الجمال، لأنها تفقد الجلد حيويته فتظهر على سطحه القشور، وتصبح التجاعيد أكثر وضوحا، كما أن صاحبة هذه البشرة تشكو أيضا من إحساس غير مريح بأن جلد وجهها مشدود بشكل غير طبيعي أو يزداد هذا الإحساس عند الابتسام أو الضحك، حيث أن ليونة البشرة وحيويتها ورطوبتها تعتمد على وجود الماء بالطبقة الخارجية للجلد فإن فقد الجلد نسبة كبيرة من هذا الماء فذلك يسبب جفاف البشرة، فالغسيل أو الحمام المتكرر بالماء والصابون يسبب جفاف البشرة ويزداد هذا الاحتمال كلما ارتفعت درجة حرارة الماء أو قلوية الصابون، كما أن التعرض للشمس لفترات طويلة من أهم أسباب الجفاف الجلدي، والهواء الجاف يضفي على الجلد جفافا بعكس الهواء الحار المشبع بالرطوبة فهو يحافظ على نعومة الجلد وليونته.

ولا ننسى خطر الهواء الناتج عن أجهزة التكييف المنزلية والذي يساعد على الجفاف أيضا.

هذا إلى جانب وجود أمراض تضر بنضارة البشرة أهمها الصدفية والإكزيما التي تسبب جفاف البشرة. ويعتمد العلاج عادة على الأدوية وبعض المراهم والكريمات التي يحددها الطبيب.

ولكن ماذا عن العلاج والمواجهة السليمة وهذا ما تحدثنا عنه منال عزام خبيرة التجميل، التي ترى أنه لا بد من تقنين استعمال الصابون مع الاهتمام بعمل الماسكات المناسبة للبشرة ومن الضروري أن تنتبه كل امرأة عند التعرض لأشعة الشمس فهي العدو الأول للبشرة حيث تقضي على الكولاجين الطبيعي الذي يساعد على ليونة البشرة وعدم جفافها وظهور التجاعيد، فالشمس في وقت الظهيرة تساعد على ظهور البقع السوداء وزيادة النمش الذي يصيب بشرة الوجه بعد الحمل والولادة، لذلك فإن أفضل الأوقات للتعرض لأشعة الشمس هي فترات الصباح الباكر من الـ8 إلى الـ10 صباحا، وقبل الغروب من الـ4 إلى الـ5 مساء ففيها فائدة للجلد بشكل عام.

الشمس في وقت الظهيرة تساعد على ظهور البقع السوداء وزيادة النمش الذي يصيب بشرة الوجه بعد الحمل والولادة

كذلك يجب استخدام الكريمات التي تحمي البشرة من الشمس والجلوس تحت شمسية أو مظلة.

وعلى كل سيدة أن تحرص على عدم النوم دون إزالة آثار المكياج حتى لا تصاب بشرتها بالتجاعيد، إضافة إلى عدم الإفراط في استخدام المكياج والمواد الكيميائية والابتعاد قدر الإمكان عن الإرهاق والقلق والرطوبة الزائدة والأتربة والتدخين أيضا.

وعن نوعية المستحضرات التي تناسب كل بشرة تقول خبيرة التجميل راندا: إن المستحضرات الخالية من الدهون والتي تحتوي على الماء والغلسرين الأفضل في إزالة مستحضرات التجميل من ذوات البشرة الحساسة والتي تميل إلى الجفاف، كما أن هناك كريمات التنظيف والتي تحتوي على الماء والزيوت والفازلين وبعض المواد الشمعية التي تناسب الجلد شديد الجفاف، أما أصحاب الجلد الدهني فهناك منظفات الجلد القابضة لإزالة الدهون من سطح الجلد وقد يضاف إليها حمض السلسليك فيبدو الجلد نظيفا لامعا.

وتؤكد رانيا يوسف خبيرة التجميل على أن التنظيف بالماء والصابون يناسب الغالبية العظمى من الناس، أما إذا كان الجلد شديد الجفاف أو دهنيا أو مصابا بحب الشباب فتستخدم أحد المنظفات التي ذكرناها. ومن المشكلات الشائعة التي تصيب البشرة البقع السمراء، وتؤكد خبيرة التجميل راندا أنه بالإمكان التغلب عليها من خلال عمل ماسك مكون من ثلاث ملاعق صغيرة من عسل النحل، وملعقة صغيرة مسحوق الترمس المر، ويخلط المزيج ثم يوضع على الوجه ويترك لمدة نصف ساعة ثم يغسل بالماء الدافئ ثم البارد، ومع التكرار سوف تختفي البقع.

أما الهالات السوداء حول العينين فتؤكد الدكتورة حنان محروس أخصائية الأمراض الجلدية والتناسلية، أنها مشكلة تؤرق الكثيرات.

وتؤكد خبيرة التجميل رانيا سعيد، أن الأرق هو سبب رئيسي في ظهور هذه الهالات فالأرق والقلق والتوتر النفسي والإرهاق الذهني أو الجسدي من أسباب ظهور هالات العين السوداء، كما أن سببها قد يرجع أيضا إلى إرهاق العينين أو نتيجة عوامل وراثية، فضلا عن أن فترة نزول الطمث عند النساء تساعد على ظهور هذه الهالات، ومن هنا لا بد من الحرص على نظام غذائي متوازن، إضافة إلى الإكثار من شرب الماء لأهميته في تنقية الشوائب من الجسم والبشرة، والإكثار من تناول العصائر الطازجة والخضراوات والفاكهة حيث تساعد على نضارة البشرة وتفيد في بناء الأنسجة.

ولا بد من التأكيد على تناول فيتامين (أ) إذ أنه المسؤول عن جمال البشرة، لأن نقصه يسبب جفافها، ويفضل عمل كمادات للعين بالقطن المبلل بالمياه المثلجة أو بماء الورد، ووضع كريم رطب يساعد على عدم ظهور هذه الهالات، مع مراعاة أن النوم بمكياج العين يساعد على ظهور هذه الهالات بشكل أسرع.

21