مشروع "القدس الكبرى" أمام الكنيست

الأربعاء 2017/05/31
فرض الأمر الواقع

تل أبيب - تعمل الحكومة الإسرائيلية على فرض الأمر الواقع في القدس قبل استئناف المفاوضات مع الجانب الفلسطيني، وترجم ذلك طرح نواب راديكاليين في الكنيست لمشروع قانون “القدس الكبرى”.

وينص مشروع القانون على ضم المستوطنات في محيط القدس وبيت لحم إلى السيادة الإسرائيلية وتحويلها إلى نفوذ البلدية الإسرائيلية للقدس.

وكان الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قد شددا خلال لقائهما بالرئيس الأميركي دونالد ترامب أثناء زيارته لإسرائيل هذا الشهر على تمسكهما بالقدس عاصمة أبدية لإسرائيل.

وقال نتنياهو إن القدس الشرقية ستبقى تحت السيادة الإسرائيلية وإن البناء سيتواصل في كافة أرجائها.

والأحد الماضي عقدت الحكومة الإسرائيلية جلستها الأسبوعية عند حائط البراق في القدس الشرقية احتفالا بذكرى ما تسميه إسرائيل “توحيد القدس”، وهي الذكرى الخمسون لاحتلال المدينة.

وخلال اجتماعها صادقت الحكومة على مشروع تهويدي بقيمة 50 مليون شيقل (14 مليون دولار)، لتطوير ما يطلق عليه الإسرائيليون “حوض البلدة القديمة في القدس”.

2