مصدر الإماراتية تبني محطة عملاقة للطاقة الشمسية في الأردن

الخميس 2016/01/21
المشروع سيكون له دور بالغ الأهمية في تحقيق أمن الطاقة

أبوظبي- وقعت مبادرة أبوظبي للطاقة المتجددة (مصدر) أمس اتفاقية مع وزارة الطاقة والثروة المعدنية الأردنية، تتولى بموجبها إنشاء محطة تجارية للطاقة الشمسية الكهروضوئية في الأردن بطاقة 200 ميغاواط.

وتأتي الاتفاقية بعد أقل من شهر على قيام مصدر وشركائها بافتتاح محطة الطفيلة لطاقة الرياح في الأردن، والتي تبلغ طاقتها نحو 117 ميغاواط. وجرى توقيع الاتفاقية خلال القمة العالمية لطاقة المستقبل، إحدى الفعاليات الرئيسية ضمن أسبوع أبوظبي للاستدامة، الذي يعد أكبر تجمع سنوي بشأن التنميـة المستدامــة في منطقة الشرق الأوسط.

وقال وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني إبراهيم سيف، إن المشروع سيكون له دور بالغ الأهمية في تحقيق أمن الطاقة وتقليل الاعتماد على الطاقة المستوردة وخفض البصمة الكربونية للأردن.

وأكد أحمد عبدالله بالهول الرئيس التنفيذي لمؤسسة مصدر، أن الأردن يمثل سوقا رئيسية واعدة لـ”مصدر” في منطقة الشرق الأوسط، في ظل التوقعات بأن يتضاعف الطلب الإقليمي على الطاقة بحلول عام 2030.

وأشار إلى أن موارد الطاقة المتجددة سيكون لها الدور الأبرز في تلبية القسم الأكبر من هذا النمو، الأمر الذي يعزز الجدوى التجارية لتلك المصادر، ليس فقط في الأردن بل في جميع بلدان المنطقة.

وتعد محطة الطاقة الشمسية الجديدة ثاني استثمارات “مصدر” في الأردن، بعد أن سلمت في ديسمبر الماضي محطة الطفيلة لطاقة الرياح، وهي مشروع مشترك بين مصدر وشركتي إي.بي غلوبال إنيرجي وإنفراميد.

وتساهم محطة الطفيلة بنحو 6.5 بالمئة من القدرة الإنتاجية المستهدفة من الطاقة المتجددة في الأردن لعام 2020 والبالغة 1800 ميغاواط. وستغطي المحطة حاجة 83 ألف منزل إلى الكهرباء، بما يؤدي للحد من انبعاث 235 ألف طن من غازات الكربون سنويا.

ويأتي تطوير محطة الطاقة الشمسية ومحطة الطفيلة لطاقة الرياح، تماشيا مع رؤية الأردن بشأن تنويع مصادر الطاقة وزيادة الاعتماد على الطاقة المتجددة، واستجابة لقانون الطاقة المتجددة الذي صدر في عام 2010.

11