مصرع شخص في انفجار قنبلة محلية الصنع بالإسكندرية

الثلاثاء 2015/01/27
مقتل شخص وإصابة آخرين في انفجار قرب مركز للأمن بالاسكندرية

القاهرة- قال مسؤول أمني إن شخصا قتل وأصيب اثنان في ساعة مبكرة الثلاثاء في انفجار قنبلة في سيارة كانوا يستقلونها بمدينة الإسكندرية الساحلية المصرية.

وقال مدير أمن الإسكندرية اللواء أمين عز الدين إن الانفجار تسبب في بتر ساق أحد المصابين وجروح مختلفة للمصاب الآخر.ورجحت مصادر أمنية أن يكون الأشخاص الثلاثة وشخصا رابعا كان معهم في السيارة حملوا القنبلة لزرعها في مكان ما بالمدينة.

وقال مصدر إن الأشخاص الأربعة ينتمون لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة. لكن الجماعة التي أزيحت من السلطة عام 2013 بعد احتجاجات شعبية حاشدة مناوئة لها تقول إنها تنظم احتجاجات سلمية على عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي إليها. وأضاف المصدر أن الانفجار وقع بالقرب من قسم شرطة في المدينة.

وألقيت زجاجات حارقة أمس الاثنين على ترام في المدينة مما أدى لاشتعال النار في إحدى عرباته. وكان مجهولون ألقوا زجاجات حارقة على الترام الأحد في الذكرى الرابعة للانتفاضة التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك مما أدى لاشتعال النار في إحدى العربات.

وقتل 25 شخصا على الأقل في اشتباكات بين مؤيدين لجماعة الإخوان وقوات الأمن يوم الأحد وأصيب نحو مئة.وقالت المصادر إن مجهولين هاجموا قسم شرطة في غرب الإسكندرية بالزجاجات الحارقة مما أدى لاشتعال النار فيه. وقال مصدر إن رجال الحماية المدنية أخمدوا الحريق وإن التلفيات ليست جسيمة.

وقد تصاعدت وتيرة اعمال العنف بمصر منذ الخميس الماضي في اماكن متفرقة بانحاء الجمهورية حيث وقعت 4 انفجارات احداها استهدفت الحراسات في قصر القبة الرئاسي بالقاهرة.

وقتل احد جنود الحراسات الخاصة المعنية بتأمين قصر القبة الرئاسي بالقاهرة، وذلك اثر انفجار عبوة ناسفة زرعها مسلحون مجهولون امام القصر الرئاسي بالقاهرة.

وحسب المصدر حينها فقد ادى الانفجار الى مقتل احد جنود القصر الرئاسي نتيجة اصابته بتهتكات شديدة وتم نقل الجندي مصابا في البداية بجروح بالغة الا ان توفي فور وصوله الى المستشفي.

واكد مصدر عسكري بوزارة الدفاع المصرية بان 3 انفجارات شديدة وقعت بشارع الهرم ناتجة عن تفجير عبوات ناسفة عن بعد، بجوار مطعمين شهيرين، ومول تجاري كبير دون وقوع اصابات .

واضاف المصدر العسكري بان انصار الاخوان بمحافظة المنوفية اشتبكوا مع قوات الشرطة وحرقوا مدرعة شرطة، كما احرق المتظاهرون في محافظة بني سويف "قطار ركاب" وتبنت حركة اخوانية تدعي "حركة ثوار بني سويف" حرق القطار .

كما هزت تفجيرات السبت العديد من المحافظات المصرية، فيما كثفت قوات الأمن تواجدها في ميدان التحرير وسط القاهرة قبل ساعات من ذكرى ثورة 25 يناير.

وشهد الميدان -الذي يعد رمزا لثورة 25 يناير- حضورا أمنيا كثيفا، كما تمركزت الآليات العسكرية في محيط الميدان ومداخل الشوارع المؤدية له.وصدرت دعوات للمصريين للخروج في موجة ثورية ومظاهرات لإحياء ذكرى ثورة يناير 2011 التي أطاحت بالرئيس المخلوع حسني مبارك.

كما شهدت مناطق جنوب العريش بمحافظة شمال سيناء سلسلة متتابعة من الانفجارات المتلاحقة القوية والمروعة.وأعقب هذه التفجيرات إطلاق نار في مناطق متعدد من العريش، حيث تشهد شمال سيناء استنفارا أمنيا تحسبا لهجمات بالتزامن مع الذكرى الرابعة لـ25 يناير.

فيما عثرت أجهزة الأمن المصرية صباح السبت علي 6 جثث ملقاة بمنطقة صحراوية غربي مدينة العريش خلف منطقة الريسة بشمال شبه جزيرة سيناء.

وذكرت مصادر طبية مصرية أنه تم نقل الجثث بسيارات الإسعاف إلى مستشفى العريش العام للتعرف على هويات أصحابها وكيفية مقتلهم.

1