مصرع مسؤولين صوماليين في هجوم لحركة الشباب

السبت 2015/02/21
حركة الشباب المتطرفة تهاجم فندقا وسط مقديشو ومسجدا تابعا له

مقديشو - قتل 25 شخصا على الأقل بينهم مسؤولون صوماليون في تفجيرين انتحاريين استهدفا، الجمعة، فندقا وسط مقديشو، تبنتهما حركة شباب المجاهدين المتطرفة.

وقالت مصادر أمنية وشهود عيان إن انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا فجّر نفسه أمام بوابة الفندق، وتلاه انفجار سيارة ملغومة، ما أدى إلى مقتل عدد من الحراس والمصلين في مسجد تابع للفندق أثناء صلاة الجمعة.

ومن بين القتلى وزير الموانئ نور حرسي والنائب الأول لعمدة مقديشو محمد آدم ورئيس حزب دلجر عبدالشكور مري آدم، فيما جرح نائب رئيس الوزراء محمد عمر عرتن ومحمد محمود سناي محافظ مدينة بلعد والنائب في البرلمان عبدالقادر علي عمر.

وتخوض الصومال حربا منذ سنوات ضد المتشديين، كما تعاني من حرب أهلية ودوامة من العنف الدموي منذ عام 1991.

5