مصري يفتتح مقهى لعشاق مسلسل "الأصدقاء"

الثلاثاء 2016/01/12
لم الشمل على الطريقة الأميركية

القاهرة – يجذب مقهى افتتح في الآونة الأخيرة بمدينة بورفؤاد في محافظة بورسعيد روادا كثيرين من عُشاق المسلسل التلفزيوني الأميركي “الأصدقاء” بأنحاء مصر.

وحظي ذلك المسلسل بشهرة واسعة عند بثه في تسعينات القرن الماضي.

المقهى الجديد اسمه “سنترال بيرك” وهو مشروع مشترك لزوجين شابين هما أمنية وعبدالله حسن. وكان المقهى الذي يلتقي فيه الأصدقاء في مسلسل “الأصدقاء” يحمل ذات الاسم. والأصدقاء كانوا مونيكا وراتشيل وتشاندلر وروس وجوي وفيبي.

واستقال صاحب المقهى عبدالله حسن من عمله كمصرفي في بنك وأمضى ستة أشهر في تجهيز المقهى بمساعدة قريب له يعمل مصمما يدعى هيثم حجازي.

وعلى الرغم من أن مقهى “سنترال بيرك” في بورفؤاد يبعد عن القاهرة مسافة تقطعها السيارة في نحو ثلاث ساعات فإن ذلك لم يمنع محبي المسلسل من قطع تلك المسافة للاستمتاع بالجلوس في ذلك المقهى على حد قول عبدالله حسن.

وقال صاحب المقهى “لم أكن أتوقع أن الناس سيأتون إلى المقهى من القاهرة ومن الإسكندرية ومن المنصورة ومن طنطا. ردة فعل الناس كانت إيجابية وهو ما أكد لنا أننا اتخذنا الخطوة الصحيحة”.

ويستمتع رواد مقهى “سنترال بيرك” بتناول المشروبات وهم يشاهدون مسلسل “الأصدقاء” الذي يعرض المقهى حلقاته.

وعندما سُئل عن سبب افتتاحه ذلك المقهى في منطقة ليست في القاهرة أو الإسكندرية قال حسن إنه اختار بورفؤاد التي يثق فيها لأنه نشأ بها.

وافتُتحت مقاه باسم “سنترال بيرك” في سيدني ولندن لكن افتتاح هذا المقهى في بورفؤاد يُدخل مزيدا من البهجة على عشاق المسلسل الشهير في مصر. ففي غضون أقل من شهر بلغ عدد المعجبين بصفحة مقهى “سنترال بيرك” على فيسبوك أكثر من 13 ألفا.

24