مصر: الحكم باعدام مرشد الاخوان فى قضية "رابعة"

السبت 2015/04/11
محكمة مصرية أصدرت حكما تعتبر فيه الاخوان المسلمين جماعة ارهابية

القاهرة ـ قضت محكمة الجنايات المصرية السبت بإعدام المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين محمد بديع و13 متهما آخرين في القضية المعروفة إعلاميا بـ"غرفة عمليات رابعة".

وقضت المحكمة أيضا بالسجن المؤبد لـ12 متهما غيابيا في نفس القضية.

ومن ابرز الاسماء المحكوم عليها بالإعدام محمد بديع مرشد الاخوان (محبوس) ومحمود غزلان (هارب) وحسام أبو بكر الصديق (محبوس) ومصطفى طاهر الغنيمى (محبوس) وسعد الحسينى (محبوس) وصلاح الدين سلطان (محبوس) وعمر حسن مالك (محبوس).

ووجهت النيابة إلى المتهمين اتهامات عدة تتعلق بـ"إعداد غرفة عمليات لتوجيه تحركات تنظيم الإخوان بهدف مواجهة الدولة وإشاعة الفوضى في البلاد عقب فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة".

كما اتهمتهم أيضاً بـ"التخطيط لاقتحام وحرق أقسام الشرطة والممتلكات الخاصة والكنائس".

وكانت المحكمة أحالت، في منتصف مارس الماضي، اوراق بديع و13 متهما آخرين في القضية، للمفتي لاستطلاع رأيه الشرعي تمهيدا للنطق بحكم فى القضية.

وكانت محكمة مصرية قد اصدرت حكما باعتبار الاخوان المسلمين جماعة ارهابية.

1