مصر تتصدر جهود مكافحة الإرهاب في المنطقة

الأربعاء 2015/02/11
مصر تستكمل خارطة الطريق من أجل غد أفضل لشعبها

دبي- قال رئيس الوزراء المصري ابراهيم محلب الأربعاء، إن بلاده قادرة "على التصدي للإرهاب في مصر والعالم العربي"، مضيفا " قدر مصر أن تكون درعا واقيا لأمتها وحصنا أمينا لمبادئها".

كما أشار إلى أن الانتخابات التشريعية المقبلة، التي بدأت اجراءاتها، "تمثل اكتمال مؤسسات الدولة".

وأضاف محلب في كلمته أمام الدورة الثالثة للقمة الحكومية، بدولة الإمارات العربية المتحدة الأربعاء، أن "مصر درع لأمتها العربية، وقادرون برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي على القضاء على الإرهاب من جذوره".

وشهدت مصر خلال الأسابيع الماضية، تفجيرات متعددة في القاهرة والمحافظات، بالإضافة إلى أعمال عنف وشغب وقطع طرق، ومهاجمة مقار حكومية، أعلنت عن تبني معظمها جماعات أطلقت على نفسها اسم "المقاومة الشعبية" و"العقاب الثوري" تتهمها الحكومة بالانتماء لجماعة الإخوان وهو ما تنفيه الجماعة.

كما تنشط في محافظة شمال سيناء (شمال شرق) جماعات تكفيرية مستهدفة مواقع شرطية وعسكرية وأبرزها جماعة أنصار بيت المقدس التي تم اعتبارها منظمة إرهابية في 14 أبريل 2014 بحسب حكم قضائي.

وقال محلب "نحن على الطريق الصحيح وحكومتنا ملتزمة بخدمة شعبنا بصدق وإخلاص ونقبل النقد ونعترف بالأخطاء".وأشار إلى أن "الانتخابات التشريعية هي اكتمال لجميع مؤسسات الدولة، والمصريون يكتبون الآن صفحة جديدة في تاريخهم".

وبدأت الأحد الماضي، اللجنة العليا للانتخابات في مصر، استقبال طلبات الترشح لانتخابات مجلس النواب، بدءا من اليوم ولمدة 10 أيام، في الانتخابات التي ستجرى على مرحلتين بين شهري مارس، ومايو المقبلين.

وانتخابات مجلس النواب هي الخطوة الثالثة والأخيرة في خارطة الطريق، التي تم إعلانها في 8 يوليو 2013 عقب الإطاحة بالرئيس المصري الأسبق، محمد مرسي من منصبه بخمسة أيام، وتضمنت أيضاً إعداد دستور جديد للبلاد (تم إقراره في استفتاء شعبي في يناير 2014)، وانتخابات رئاسية (جرت في مايو الماضي).

ويشارك في القمة الحكومية الثالثة التي تعقد بدبي تحت عنوان "استشراف حكومات المستقبل" والتي يشارك فيها ممثلو حكومات 87 دولة.

ومن المقرر أن يلتقي محلب، ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد آل نهيان نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومحمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

كما يلتقي مع عدد من كبار المسؤولين حيث سيتم بحث تطورات الأوضاع العربية والإقليمية وكذلك العلاقات الثنائية المصرية الإماراتية وسبل دعمها وتنميتها في مختلف المجالات إضافة إلى لقائه بعدد من رجال الأعمال والمستثمرين لدعوتهم للمشاركة في مؤتمر مصر الاقتصادي الشهر المقبل بشرم الشيخ (شمال شرقي مصر) والعمل على جذب المزيد من الاستثمارات.

وقد أعلن محلب خلال كلمته امام مؤتمر (القمة الحكومية) الثالث أن بلاده حققت ارتفاعا في معدل النمو الاقتصادي بنسبة 4 بالمئة، فيما انخفض العجز الحكومي ليصل الى 10 بالمئة.

واضاف أن بلاده تسير بخطى واسعة نحو جذب الاستثمارات الاجنبية، وتيسير الاستثمار في مصر. وأضاف "تتبع مصر سياسة النافذة الواحدة لاستقبال الراغبين في الاستثمار، لتتولى هذه النافذة انهاء كافة الاجراءات الادارية والتراخيص، في ايام معدودة".

وذكر ان الحكومة المصرية حريصة على تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة، مشيرا الى أن "بلاده تتمتع بالاستقرار، وفقا لشهادات مؤسسات تصنيف اقتصادي دولية".

وأعلن أن مصر تستعد لانطلاق المؤتمر الاقتصادي الشهر المقبل في مدينة شرم الشيخ، والذي سيكون البداية الحقيقة لتنمية اقتصادية كبرى للشعب المصري.

وأضاف "تستعد مصر ايضا لإجراء الانتخابات البرلمانية على مدار الشهرين المقبلين، استكمالا لخارطة الطريق وصولا لغد افضل للشعب المصري".

وشارك في فعاليات الدورة الثالثة للقمة الحكومية حوالي 4000 مشارك من دولة الإمارات و93 دولة حول العالم بما في ذلك كبار الشخصيات وقادة القطاع الحكومي والخبراء الدوليين إضافة إلى مشاركة أكثر من 100 شخصية من كبار المتحدثين في جلسات رئيسية تفاعلية تجمع عددا من القادة وصناع القرار والوزراء والرؤساء التنفيذيين وقادة الفكر في مجال الابتكار الحكومي والمسؤولين الحكوميين والخبراء والذين عرضوا آراءهم وأفكارهم ورؤاهم حول الجيل القادم من حكومات المستقبل في أكثر من 50 جلسة من الجلسات المتخصصة.

واختتمت القمة اليوم بعد جلسات استمرت 3 ايام تحت شعار "استشراف حكومات المستقبل". وشارك في الحدث نحو 4 آلاف شخص من 93 دولة، من بينهم أكثر من 100 شخصية من القادة وصناع القرار والوزراء والرؤساء التنفيذيين لشركات عالمية كبرى.

1