مصر تطلق "أطياف" للمواهب التشكيلية

الأربعاء 2018/01/03
حمدي أبوالمعاطي: مسابقة أطياف هي محور جديد من محاور خدمة الفنانين

القاهرة - افتتح حمدي أبوالمعاطي نقيب التشكيليين المصريين وخالد سرور رئيس قطاع الفنون التشكيلية بمصر، الثلاثاء، الدورة الأولى لمسابقة “أطياف” التي تنظمها نقابة التشكيليين للمواهب الشابة تحت 30 سنة، بالقاعة المستدير بالنقابة وقاعة الباب/سليم، بحضور أعضاء لجنة التحكيم برئاسة أحمد رجب صقر والفنان خالد سماحي المدير العام ولفيف من الفنانين والنقاد والجمهور.

وصرّح حمدي أبوالمعاطي “جاء التفكير في مسابقة أطياف لتكون محورا جديدا من محاور خدمة الفنانين.. وتسعى نقابة التشكيليين من خلال هذا الحدث إلى زيادة مساحة الدعم للشباب حتى لا تقتصر على استضافة معارض أو في شكل صور خدمات نقابية، ليكون هذا الحدث الكبير مصدر إلهام وحافزا جديدا قادرا على إظهار واكتشاف ما لديهم من مواهب عبر مجالات الفن التشكيلي المختلفة، وفرصة لإثبات الذات فنيا، كما يمكن أن تمثل أطياف للبعض مساعدة لبدايات صحيحة”.

مضيفا “وإثراء لهذا الحدث ولأهدافه تم إطلاق أسماء النقابيين السابقين على الجوائز التي ستمنح للمتميزين، في رسالة لإعلاء قيم الوفاء والعرفان بالجميل لهم ولدورهم في تأسيس بيت الفنانين التشكيليين وما قدموه من دعم ورعاية وخدمات للفنانين المصريين، ولا يفوتني كذلك توجيه الشكر للفنان الكويتي عبدالعزيز التميمي على رعايته ودعمه جوائز المسابقة”.

كما صرّح خالد سرور “تُقدم نقابة الفنانين التشكيلية مساحة جديدة أمام شباب الفنانين للتعبير عن أنفسهم وعن موهبتهم، لذا يُمثّل معرض أطياف إضافة مهمة تدعم هؤلاء الشباب وتسمح بالكشف عن مواهب واعدة يُمكن لها أن تلعب دورا ملموسا في مستقبل الحركة التشكيلية المصرية”.

وأضاف رئيس قطاع الفنون التشكيلية المصرية “أعتقد أن كل جهد يُبذل في هذا الإطار هو إسهام مشكور ومتميز لعلمنا أن الفنان في بداية طريقه يحتاج بشدة إلى مثل هذه الفعاليات التي تُبرز قدراته ويستطيع من خلالها تقديم تجربته، كما تُتيح له التعرف على تجارب أقرانه والوقوف على الكثير من الأساليب والتقنيات”.

ويُشارك في هذه الدورة 55 فنانا تحت سن 30 سنة في مختلف مجالات الفن التشكيلي، يتنافسون على 8 جوائز منها الجائزة الكبرى “الطيف الذهبي” وقيمتها 20 ألف جنيه مصري (حوالي 1129 دولارا)، بجانب 7 جوائز (جائزة لكل مجال فني بالمسابقة) قيمة كل منها 10 آلاف جنيه مصري (حوالي 564 دولارا).

14