مصر تعلن إلغاء عقود احتكار "بي إن سبورت"

الجمعة 2017/07/14
صوت بي إن سبورت يذوي في مصر

القاهرة - أعلنت مصر إنهاء علاقتها مع شبكة قنوات “بي إن سبورت” الرياضية القطرية، باعتبار أن هذا الاتفاق آلية لتنفيذ الممارسات الاحتكارية، وفق ما صرح جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية.

وأفاد الجهاز بأن الاتفاق بين الشركة المصرية للقنوات الفضائية “سي إن آي”، وشركة “بي إن سبورت” باطل قانونا.

وأضاف “أنه بموجب المادة الـ20 من قانون حماية المنافسة، فإن الاتفاقات المشتركة مع الشركة القطرية باطلة بقوة القانون، ودون الحاجة إلى حكم قضائي، وتتيح إنهاء الاشتراكات واسترداد المبالغ المدفوعة.

وقال الجهاز إنه تابع التطورات المتعلقة بقراراته التي أصدرها ضد شركة بي إن سبورت لمخالفتها قانون حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، كما شارك في تحقيقات النيابة العامة في القضايا التي أحالها الجهاز للنائب العام في شهر يناير الماضي لاتخاذ إجراءات رفع الدعوى الجنائية ضد بي إن سبورت، لما أثبته الجهاز من قيام الشركة بارتكاب ممارسات احتكارية عديدة.

وأضاف الجهاز في بيان الأربعاء أنه يأسف لتعنت شركة بي إن سبورت ورفضها تنفيذ قراراته المتعلقة بإزالة المخالفات العديدة التي ارتكبتها الشركة في حق المواطن والاقتصاد المصري، والتي لا تزال مستمرة عليها وترفض تغييرها، على الرغم من أن قرارات الجهاز أصبحت ملزمة ونهائية ولا يجوز الطعن عليها لفوات مدد الطعن القانوني وعلى القرارات الإدارية.

وأشار بيان الجهاز إلى أنه خاطب الجهات الرسمية بهذا الأمر لاتخاذ ما يلزم لتنفيذ نصوص القانون المصري الملزمة لكافة العاملين داخل مصر، معلنا استمراره في مراقبة تصرفات بي إن سبورت الاحتكارية واتباع كافة الوسائل القانونية لوقفها، والعمل مع كافة الأطراف المعنية على تفكيك شبكة الحقوق الحصرية للبطولات الرياضية والتي تتمتع بها الشركة والتي مكنتها من إيقاع أشد الضرر بالاقتصاد والمواطن المصريين.

وأكدت الشركة المصرية للقنوات الفضائية في بيان سابق أنها ستراعي حقوق المشتركين الذين يستفيدون من إذاعة المباريات في الإجراءات التي سيتم اتخاذها، كما تعكف وزارة الاستثمار على دراسة مدى جدوى استمرار مركز خدمة عملاء شركة بي إن سبورت بالمنطقة الاستثمارية التكنولوجية، علما بأن شركة بي إن سبورت قد أنهت جميع اشتراكاتها داخل مصر على القمر الصناعي نايل سات.

وبالتزامن مع قطع مصر لعلاقتها مع بي إن سبورت، أعلن أحمد حسام “ميدو”، مدرب نادي وادي دجلة تقديم اعتذاره عن عمله كمحلل رياضي في القناة.

وجاء في تغريدة أحمد حسام “ميدو” على تويتر “أعترف دائما بفضل بي إن علي، وأعترف بأنني لم أر من أصدقائي القطريين إلا كل خير، ولكن عندما يطلب مني وطني شيئا فيجب أن أنفذه فورا دون تفكير!”.

وكانت السلطات الإماراتية أعلنت في 14 يونيو الماضي إيقاف بيع أجهزة الاستقبال وبطاقات الاشتراك الخاصة بقنوات بي إن سبورت القطرية داخل أسواق الدولة.

كما قررت كل من السعودية والبحرين، إيقاف بيع أجهزة الاستقبال وبطاقات الاشتراك لقنوات بي إن سبورت القطرية.

18