مصر: لم نبلغ بمعلومات الاستخبارات الأجنبية بشأن الطائرة

السبت 2015/11/07
شكري: لا "فرضية" حتى الآن عن أسباب تحطم الطائرة الروسية في سيناء

القاهرة - قال وزير الخارجية المصري سامح شكري السبت إنه لم يتم إبلاغ مصر بما تردد عن وجود معلومات بشأن سقوط طائرة الركاب الروسية بعد 23 دقيقة من إقلاعها من مطار شرم الشيخ الدولي في شبه جزيرة سيناء، مؤكدا أن أسباب تحطمها ما زالت مجهولة حتى الساعة.

ومضى الوزير قائلا "ما سمعناه عن وجود معلومات حتى الآن لم يتم موافاة الأجهزة المصرية الأمنية بتفاصيل بشأنها وهو علامة استفهام لا بد من طرحها أيضا فنحن الطرف الأكثر اتصالا بهذا الموضوع وكنا نتوقع أن المعلومات المتوفرة علي المستوى الفني يتم موافاتنا بها بدلا من أن تطلق في الساحة الإعلامية بهذه العمومية".

وأضاف في مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية المجري الزائر بيتر سيارتون "أن بلاده لم تجد القدر الكافي الذي كانت تأمله من تعاون الدول الأخرى في مواجهة الإرهاب".

وقال الوزير المصري إن بلاده لم تجد تعاونا كافيا من الدول الأخرى في مواجهة الإرهاب وإنها لم تتلق معلومات تتردد في الخارج حول إمكانية سقوط طائرة الركاب الروسية في شبه جزيرة سيناء نتيجة عمل إرهابي.

وأشار إلى أن "انتشار ظاهرة الإرهاب التي طالما نادينا شركاءنا أن يتفاعلوا ويتعاملوا معها بمزيد من الجدية" مستمر.

وأضاف "أستطيع أن أقول إن هذه الدعوات لم تلق من كثير من الأطراف التي تتعرض الآن وتعمل الآن علي تحقيق مصالح رعاياها (استجابة) بأن تواجه هذا الخطر".

ويشير شكرى إلى دول غربية بدأت إجلاء رعاياها من منتجع شرم الشيخ على البحر الأحمر ونصحت بتجنب السفر إلى المنتجع بعد ما تردد عن إمكانية سقوط الطائرة بقنبلة.

وكانت الطائرة قد سقطت بعد 23 دقيقة من إقلاعها من مطار شرم الشيخ وقتل جميع من كانوا فيها وعددهم 224 شخصا.

وكانت جماعة ولاية سيناء الإسلامية المتشددة المرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية قد أعلنت مسؤوليتها عن إسقاط الطائرة.

وقالت محطة إن.بي.سي التلفزيونية نقلا عن مسؤولين أميركيين لم تنشر أسماءهم إن اتصالات بين زعماء تنظيم الدولة الإسلامية في الرقة بسوريا وأشخاص في شبه جزيرة سيناء تضمنت المباهاة بإسقاط الطائرة التي كانت في طريقها إلى مدينة سان بطرسبرج الروسية.

ونقلت النشرة المسائية في المحطة عن مسؤول أميركي قوله "كانوا يحتفلون بشكل واضح".

وقالت القناة إن أوساط المخابرات الأميركية التقطت قبل تحطم الطائرة رسالة من جماعة ولاية سيناء حذرت من "شيء كبير في المنطقة".

1