مطالب بإنشاء منطقة تجارة بين الأردن والعراق

الاثنين 2015/01/26
الوضع الأمني يؤثر سلبا على التجارة بين البلدين

عمان – طالبت جمعية المصدرين الأردنيين بإنشاء منطقة للتبادل التجاري بين الأردن والعراق لإنقاذ الصادرات الأردنية التي توقف نقلها بريا إلى العراق تماما، بسبب ارتفاع المخاطر الأمنية على الطريق البري بين البلدين.

وقال رئيس جمعية المصدرين الأردنيين عمر أبووشاح إن السلطات الأردنية فرضت حظرا رسميا على ذهاب الشاحنات الأردنية إلى العراق خوفا على حياة السائقين، بعد تدهور الأوضاع الأمنية بشدة في الأراضي العراقية التي تمر بها خطوط سير الشاحنات.

ونقلت وكالة الأناضول عن أبووشاح قوله إن منطقة التبادل التجاري المطلوب إنشاؤها على الحدود بين البلدين ستساعد على التغلب ولو مرحليا، على العوائق الأمنية للتصدير إلى العراق.

وأشار إلى أنه ستتيح للشاحنات الأردنية تحميل البضائع ونقلها لتلك المنطقة، حيث يتم تفريغها في شاحنات عراقية ليتم نقلها إلى المدن العراقية.

وأضاف أن الصادرات الأردنية إلى العراق تأثرت بشدة وأن عددا من المصدرين يلجأون لإرسال بضائعهم للعراق عن طريق تركيا، ما تسبب في ارتفاع التكلفة بنسبة كبيرة. لكنه قال إن القرار الحكومي في هذا الشأن له ما يبرره خوفـا على حياة السائقين.

10