مظاهرات حاشدة في مالي ضد بعثة الأمم المتحدة

الأربعاء 2015/01/28
المتظاهرون يحتجون ضد إبرام اتفاق حول إقامة "منطقة أمنية مؤقتة"

باماكو - أكدت مصادر إعلامية متطابقة أن آلاف الشبان الماليين قاموا بتنظيم مظاهرات حاشدة في مدينة غاو شمال البلاد، ضد بعثة الأمم المتحدة، حيث اتهموها بمحاولة إضعاف مجموعات مسلحة تدعم الحكومة ضد الطوارق.

واحتج المتظاهرون ضد إبرام اتفاق في نهاية الأسبوع المنقضي، حول إقامة “منطقة أمنية مؤقتة” في بلدة تابانكورت التي تسيطر عليها حركات مؤيدة للسلطات المركزية في باماكو، مطالبة بالانسحاب في حال تفعيل هذا الاتفاق.

وقال مصطفى مايغا من تجمع الشباب في غاو، إن “آلاف الشبان تظاهروا ضد بعثة الأمم المتحدة بسبب قراراتها التي لا تصب في مصلحة القوات الحكومية”.

وانتفض شمال مالي الصحراوي الذي يسميه الطوارق أزاواد أربع مرات خلال العقود الخمسة الأخيرة، حيث تقاتل عدة جماعات من أجل الاستقلال.

وأجرت الحكومة المالية وست مجموعات مسلحة في الشمال أربع جولات تفاوض في الجزائر منذ يوليو 2014، والهدف إعادة السلم إلى شمال مالي المضطرب رغم تدخل عسكري فرنسي ثم دولي في العام 2013 ضد المتمردين الإسلاميين.

2