مظاهرات في بانغي ضد الجيش الفرنسي

الجمعة 2014/08/22
الوجود العسكري الفرنسي غير مرغوب فيه في بعض أحياء بانغي

بانغي- تظاهر مئات الاشخاص الخميس في بانغي ضد الوجود العسكري الفرنسي في جمهورية أفريقيا الوسطى بعد صدامات في اليومين الماضيين في احد أحياء المسلمين في العاصمة.

وشارك في التظاهرة رجال ونساء وأطفال ساروا عدة كيلومترات من حي "بي كا- 5" المسلم الى مقر بعثة الأمم المتحدة.

وردد المتظاهرون هتافات ضد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، بينها "هولاند مجرم" معبرين بذلك عن استيائهم من الجيش الفرنسي الذي يتهمونه بمضايقة المسلمين.

ورفع المحتجون لافتات من الورق المقوى تدين العملية العسكرية الفرنسية سانغاريس والقوة الأوروبية (يوفور التي تضم عددا كبيرا من الفرنسيين). وكتب على واحدة من اللافتات "نحن دائما ضحايا فرنسا".

وأسفرت مواجهات جرت الثلاثاء والأربعاء بين جنود فرنسيين وأفراد مسلحين من حي "بي كا - 5" عن سقوط خمسة قتلى على الأقل ونحو أربعين جريحا كما ذكر مصدر طبي.

وبعدما ساروا في جادة كودوكو ثم جادة بوغاندا توقف المتظاهرون أمام مقر بعثة الأمم المتحدة حيث سلموا مذكرة تتضمن شكواهم ومطالبهم.

ولا تزال جمهورية أفريقيا الوسطى تعاني منذ أكثر من عام من أعمال عنف طائفية خلفت آلاف القتلى وفظاعات لا حصر لها نفذتها حركات مسلحة.

5