معارك دامية في ليبيا تودي بحياة العديد من المدنيين

الأربعاء 2014/12/03
قوات حفتر شنت غارات على مدينة زوارة أدت إلى مقتل سبعة مدنيين

بنغازي (ليبيا)- ارتفعت حصيلة ضحايا سقوط قذيفة على حي بن يونس السكني في وسط مدينة بنغازي شرق ليبيا مساء أمس الثلاثاء إلى عشرة قتلى نتيجة وفاة ستة مصابين متأثرين بجروحهم فيما يرقد ثمانية جرحى في أقسام العناية الفائقة، بحسب ما أفاد مصدر طبي.

وقال متحدث باسم مستشفى الجلاء لجراحة الحروق والحوادث ان "ستة جرحى من المصابين في الانفجار لقوا حتفهم متأثرين بجروحهم خلال محاولة إنقاذهم في غرفة العمليات لتصل حصيلة القتلى إلى عشرة أشخاص".

واضاف ان "أربعة جرحى أدخلوا قسم العناية الفائقة في مستشفى الجلاء وحالتهم خطيرة، فيما أحيل أربعة آخرون إلى اقسام العناية الفائقة في مركز بنغازي الطبي".

واوضح المصدر ان "من بين القتلى أشلاء لشخصين إضافة إلى ستة أشخاص من قبيلة الهوني القاطنة في تلك المنطقة".

واشار إلى أن من بين القتلى أنور الدوس الدرسي مسؤول جهاز المراسم العامة في الحكومة الانتقالية السابقة التي كان يرأسها عبد الرحيم الكيب.

وقام الدوس برحلة علاج طويلة في تركيا بعد أن زرعت عبوة ناسفة اسفل سيارته العام الماضي في محاولة فاشلة لاغتياله لكنها تسببت ببتر إحدى رجليه، فيما اغتال مسلحون مجهولون شقيقه مطلع العام عقب خروجه من مسجد بعد صلاة الجمعة.

وقال شهود عيان إن هؤلاء القتلى والجرحى "سقطوا جراء سقوط قذيفة صاروخية عشوائية على بعد امتار من مستشفى الجلاء".وأوضح الشهود أن "القذيفة سقطت في حي بن يونس بالقرب من صيدلية مخلفة هذا العدد من الضحايا إضافة إلى أضرار مادية جسيمة بالصيدلية والمباني والسيارات القريبة".

الا ان مصدرا عسكريا افاد ان "القذيفة كانت تستهدف قسم العناية في مستشفى الجلاء الذي فيه عدد من جرحى الجيش الليبي والقوات الموالية للواء المتقاعد خليفة حفتر، لكنها اخطأت الهدف وأصابت عددا من المدنيين الآمنين".

يذكر ان بنغازي تشهد قتالا بين الجيش الليبي وجماعة انصار الشريعة منذ انطلاق عملية الكرامة بقيادة اللواء خليفة حفتر في منتصف شهر مايو الماضي لتطهير ليبيا من الجماعات الاسلامية المتطرفة. كان مجلس النواب المنتخب والذي يتخذ من مدينة طبرق قد أعاد اللواء حفتر إلى الخدمة.

وفي نفس السياق، قال مسؤول ليبي محلي ان سبعة اشخاص قتلوا بينهم خمسة من العمال الاجانب واصيب 25 اخرون في غارات جوية شنتها طائرات حكومية أمس الثلاثاء استهدفت مدينة زوارة الساحلية في غرب البلاد.

واضاف المسؤول "كان هناك ثلاث غارات على زوارة استهدفت مستودعا للمواد الغذائية ومصنعا للمنتجات الكيميائية ومرفا صغيرا".

وتابع ان الغارات ادت الى مقتل سبعة اشخاص بينهم خمسة من العمال الافارقة كما جرح 25 شخصا. ولم يتسن تاكيد الحصيلة من مصادر مستقلة. واكد المصدر ان "الطائرات ما تزال تحلق فوق المدينة".وقال ان القوات الموالية للواء المتقاعد خليفة حفتر وللحكومة التي يعترف بها المجتمع الدولي تقف وراء الغارات.

واشار الى ان الطائرات اقلعت من قاعدة في غرب ليبيا تخضع لسيطرة ميليشيا الزنتان (170 كم غرب طرابلس) الموالية لحكومة عبد الله الثني.

وتؤيد زوارة على غرار مدن الغرب الليبي الامازيغية فجر ليبيا، وهو ائتلاف غير متجانس من الميليشيات التي سيطرت على طرابلس بعد طرد ميليشيا الزنتان منها الصيف الماضي.

وتشن قوات تابعة لحفتر وحكومة الثني هجمات في غرب طرابلس وبنغازي في الشرق في محاولة لاستعادة السيطرة على اكبر مدن ليبيا.ومنذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011 فشلت السلطات الانتقالية في احكام السيطرة على عدة ميليشيات خصوصا الاسلامية التي باتت تشيع الفوضى في البلاد.

1