معارك عنيفة في بيجي بين القوات العراقية وعناصر داعش

الأربعاء 2015/07/15
القوات العراقية تتقدم لاستعادة مناطق تحت سيطرة داعش

بيجي (العراق)- أعلن مصدر أمني الأربعاء مقتل 11 من القوات المشتركة العراقية وإصابة عشرة آخرين، إلى جانب مقتل 12 من عناصر تنظيم داعش وسط قضاء بيجي.

وقال المصدر إن "سيارة مفخخة يقودها انتحاري انفجرت قرب جامع السفار وسط قضاء بيجي، وأعقبها اشتباكات عنيفة لا تزال متواصلة لصد هجوم مسلحي داعش".

وأضاف "في حصيلة أولية، أسفر الانفجار والاشتباكات عن مقتل 11 من القوات المشتركة العراقية والحشد الشعبي وإصابة عشرة آخرين بجروح، إضافة إلى مقتل 12 من عناصر تنظيم داعش".

وأشار المصدر كذلك إلى مقتل القيادي في الحشد الشعبي حاضر القيسي وإصابة ثلاثة من مرافقيه في انفجار منزل مفخخ وسط قضاء بيجي.

كما ذكرت مصادر من الشرطة العراقية أن 19 من تنظيم داعش قتلوا، كما قتل خمسة مدنيين وأصيب ثمانية آخرون في حادثين منفصلين في مناطق تابعة لمدينة بعقوبة مركز محافظة ديالى.

وقالت المصادر إن "قوات تابعة لمتطوعي الحشد الشعبي اشتبكت بعد منتصف ليلة أمس مع عناصر تابعين لتنظيم داعش في قرى اللهيب والمنورة الحدودية مع محافظة صلاح الدين بعد هروبهم من معارك مع القوات الأمنية في صلاح الدين، واستمرت الاشتباكات لساعات وأسفرت عن مقتل 19 من داعش بينهم القيادي غزوان الراوي أحد قيادات داعش في الأنبار، وتدمير سيارتين مفخختين كانتا معدتين للتفجير".

وأوضحت المصادر أن خمسة مدنيين قتلوا وأصيب ثمانية آخرون جراء انفجار سيارة مفخخة كانت مركونة قرب مقهى شعبي في منطقة حي المهندسين شرقي بعقوبة".

وفي جانب آخر أفاد مصدر في قوات البيشمركة الكردية بأن طيران التحالف الدولي قصف تجمعات لعناصر تنظيم داعش جنوب مدينة كركوك. وقال المصدر إن "طيران التحالف الدولي قصف مركبات وتجمعات لعناصر داعش في قرية البو نجم الواقعة غربي قضاء داقوق ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد كبير منهم".

من جهة أخرى، أفاد مصدر أمني بأن قوات أفواج طوارئ شرطة محافظة كركوك ألقت القبض على 85 مشتبها به في عملية دهم جنوب شرق المدينة فجر الأربعاء. وقال المصدر إن "عملية أمنية نفذتها أفواج طوارئ كركوك في حي الزوراء جنوب شرق كركوك أسفرت عن اعتقال 85 مشتبها به".

يذكر أن مناطق جنوبي كركوك وغربيها تخضع لسيطرة داعش منذ يونيو من عام 2014، وتضم قضاء الحويجة ونواحي الزاب والرياض والعباسي والرشاد.

1