معرض"انعكاس" حالة تأمل إنسانية وقراءة في الجمال الحسي

الجمعة 2014/08/08
تأملات سميرة الشنو ومها المناعي ومريم آل خليفة في الطبيعة والجمال

المنامة - الفنّ مراقبا الأشياء من حوله، ومقتبسا من الطبيعة بما تمثّله من حالات وتفاصيل دقيقة، تنسج منه ثلاث فنّانات بحرينيّات تأمّلاتهنّ الخاصّة في معرض بعنوان “انعكاس”، الذي دشّنته وزارة الثّقافة البحرينية مساء يوم الأربعاء 6 أغسطس الجاري، بمركز الفنون بالعاصمة المنامة، وذلك في سياق برنامج “الفنّ عامنا”.

من خلال هذا المعرض، تستلهم الفنّانات الثّلاث سميرة الشّنو، وهي من مواليد البحرين سنة 1965، متحصلة على بكالوريوس تربية فنية من جامعة حلوان، شاركت في معارض وزارة الإعلام ووزارة التربية والتعليم مع مها المنّاعي ومريم آل خليفة قراءاتهنّ للطّبيعة والجمال عبر مجموعة من الأعمال الفنّيّة.

ويمثّل معرض “انعكاس” حالة تأمّل إنسانيّة، وقراءة في الجمال الرّبّاني والحسّيّ الذي يتجسّد في الكون.

كمايحاول أن يقتبس ما توحي به تلك الجاذبيّة التي تنسج بعلاقاتها ما بين الإنسان وبقيّة الكائنات والتّفاصيل من حوله. كما ينعكس في الأعمال المشاركة، كلّ ما تمثّل تلك اللّحظات من تراث وحبّوسلام.

عين المحبّة للفنّانات الثلاث سميرة الشنو ومها المنّاعيّ ومريم آل خليفة، تترك أثرها في ثلاثين عملا، تعكس جميعها انطباعات الفنّانات وما شكّلته ذاكرة كلّ واحدة منهنّ، لذا فإنّ المعرض يمثّل رحلة بحث عميقة عن عناصر فنّيّة شكّلتها الطبيعة، بكل تفاصيلها، من لون وخطّ وملمس وظلّ ونور وغير ذلك، ومن ثمّ انطباع الفنّان المفتون بتلك العناصر المرئيّة وإحساسه بها.

17