معرض "العين تقرأ": العالم بين دفتي كتاب في الإمارات

الجمعة 2013/08/23
معرض «العين تقرأ»: قراءات وأمسيات شعرية

أبوظبي- تنظم «دار الكتب الوطنية التابعة لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة» فعاليات معرض «العين تقرأ» الخامس للكتاب، وذلك خلال الفترة من 29 سبتمبر/أيلول ولغاية 5 أكتوبر/تشرين الأول 2013 في مركز المؤتمرات في العين.

يعود معرض «العين تقرأ» للكتاب في دورته الخامسة إلى مدينة العين، ليقدم على مدار أسبوع مجموعة من البرامج الثقافية والأنشطة المتميزة التي تشجع جميع شرائح المجتمع على القراءة، عبر تنظيم وإدارة سلسلة من البرامج والأنشطة الغنية والمحفزة على التعلم، إذ تشتمل الفعاليات على قراءات وأمسيات شعرية وتواقيع كتب وندوات حوارية لكتّاب محليين وبارزين، مع فتح المناقشات مع الجمهور والقراء، ودعوات إلى جلسات أدبية مفتوحة. بالإضافة إلى ذلك يوفر المعرض أحدث الكتب للمهتمين.


إقبال كبير


حظيت دورة هذا العام بإقبال كبير من قبل الجهات والناشرين المحليين، حيث تم حجز كامل المساحة المتوفرة في المعرض، وبسبب الإقبال المتزايد قامت إدارة المعرض بحجز مساحة إضافية لاستيعاب الطلبات الجديدة، ويذكر في هذا السياق أن عدد العارضين المشاركين في الدورة الماضية بلغ 43 عارضاً، ويتوقع أن يصل العدد إلى 50 عارضاً في هذا العام، حيث سيتم عرض أكثر من 50 ألف عنوان من الكتب والمراجع العلمية باللغتين العربية والإنكليزية.

المعرض يوفر «ركن الإبداع» للتشجيع على القراءة

ويتيح المعرض التعرّف والتفاعل مع مقومات الثقافة والتراث الإماراتي، وذلك عبر القصص والمسابقات والحرف اليدوية التي يقدمها، ويوفر المعرض «ركن الإبداع» الذي يتضمن سلسلة من الأنشطة بهدف تشجيع الأطفال على القراءة، عبر ورشات متميزة خصصت لهذا الغرض، وقراءة بعض القصص المنتقاة وتشجيعهم على الاستماع وطرح بعض الأسئلة ومن ثم مكافأتهم ببعض الهدايا البسيطة، كما سيتم في هذا الركن تنفيذ بعض الألعاب القرائية.


تبادل كتب


بإمكان الزوار استبدال كتبهم القديمة بكتب أخرى في جناح «تبادل الكتب»، الذي شهد إقبالاً كبيراً من زوار العام الماضي.

وتستمر عملية دمج فئة ذوي الاحتياجات الخاصة في البرنامج لهذا العام أيضاً، عن طريق ورش فنية وحرفية خاصة بهم بإشراف مدربين متخصّصين، كما سيتوفر في الركن مترجم للغة الإشارة، من قبل «مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة» ليتسنى لهم الاستمتاع بأنشطة وورش ركن الإبداع كأقرانهم.

كما ستشارك «شرطة المرور في العين» (فرع العلاقات العامة) ببرامج توعية مرورية ضمن فعاليات المعرض من خلال مسابقات وبرامج وهدايا متنوعة.

ستقدم الدكتورة نجوى الحوسني أستاذ مساعد في «جامعة الإمارات في قسم المناهج وطرق التدريس» استشارات تربوية وأسرية في الفترة المسائية، وذلك في ركن مخصص في المعرض يسمى بركن «الاستشارات التربوية والأسرية». وبالنسبة لفن الرسم سيتم استضافة العديد من الفنانين، حيث سيقوم الفنان بالرسم أو التصوير بشكل مباشر أمام الجمهور للتواصل معه، والتعريف بنفسه وبفنه.

يذكر أن الدورة السابقة للمعرض عام 2012، قد حظيت باهتمام كبير من قبل أهالي مدينة العين، حيث بلغ عدد الزوار ما يقارب الــ23000 زائر، كما كانت نقطة جذب لوسائل الإعلام المحلية وطلبة المدارس والجامعات الوطنية.

16