معرض تونس الدولي للكتاب يفتتح دورته الـ34

معرض تونس الدولي للكتاب يسعى أن يكون سوقا للكتاب ومنبرا لمناقشة قضايا تشغل الناس حيث يستضيف عددا من الكتاب العرب لإدارة حلقات نقاش.
السبت 2018/04/07
260 عارضا يشاركون في دورة هذا العام

تونس- افتتح معرض تونس الدولي للكتاب دورته الرابعة والثلاثين، يوم الجمعة 6 أبريل، بقصر المعارض الدولي بالعاصمة تونس تحت شعار “نقرأ لنعيش مرتين”. ويشارك في دورة هذا العام التي تستمر حتى يوم 15 من الشهر الجاري، 260 عارضا من بينهم 140 عارضا من دول أجنبية، بحسب وزارة الثقافة.

واختار المنظمون شعار “نقرأ لنعيش مرتين” لدورة هذا العام، التي تحل عليها الجزائر ضيفة شرف مقدمة عددا من الفعاليات الثقافية للتعريف بالثقافة الجزائرية.

ويستضيف المعرض عددا من الكتاب العرب، من بينهم الروائي الفلسطيني ربعي المدهون والروائي الجزائري واسيني الأعرج والناقد العراقي عبدالله إبراهيم والكاتبة المصرية فاطمة نعوت. ويحتفي المعرض بشكل خاص هذا العام بالمرأة التونسية، واستلهم في ذلك بيتا من قصيدة للشاعر التونسي الراحل محمد الصغير أولاد حمد “نساء بلادي نساء ونصف”.

وفي ما يخص الكتب المقدمة في المعرض، قال مدير المعرض الأديب شكري المبخوت قبل الافتتاح “إنه لن يتم السماح بعرض كتب تمس من المرأة أو بدستور تونس وثورتها”.موضحا أن المعرض يسعى لأن يكون سوقا للكتاب ومنبرا لمناقشة قضايا تشغل الناس.

وينظم المعرض حلقات نقاش حول عدد من المحاور مثل “وعد بلفور” لتأسيس دولة إسرائيل، والقضية الفلسطينية، ومرور خمسين عاما على ثورة مايو 1968 الفرنسية، و120 عاما على ميلاد المسرحي الألماني برتولت بريشت. كما سيكرم المعرض المفكر التونسي الراحل محمد الطالبي والفيلسوف التونسي يوسف الصديق والمخرجة المسرحية التونسية الراحلة رجاء بن عمار.

14