معركة حاسمة تجمع الأهلي والعين في الدوري الإماراتي

الخميس 2015/04/02
العين أمام اختبار ثان هو الأصعب قبل ختام الدوري

دبي - تنطلق اليوم الخميس وغدا الجمعة مباريات المرحلة الـ21 من الدوري الإماراتي الممتاز لكرة القدم بعد توقف دام 11 يوما، بسبب أسبوع المباريات الدولية الودية للمنتخبات.

يتطلع العين المتصدر للاقتراب خطوة إضافية من إحراز اللقب والثأر لخسارة الكأس السوبر عندما يستضيف الأهلي السادس، اليوم الخميس، في قمة المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الإماراتي لكرة القدم. كما يلعب اليوم أيضا الظفرة مع النصر، والشباب مع الإمارات، وغدا الجمعة الفجيرة مع الوحدة، والجزيرة مع الاتحاد كلباء، والوصل مع الشارقة، وعجمان مع بني ياس.

ويعلم العين المتصدر برصيد 46 نقطة وبفارق أربع نقاط عن الجزيرة أن الفوز على الأهلي سيقربه كثيرا من إحراز اللقب الثاني عشر في تاريخه والثالث في السنوات الأربع الأخيرة، لا سيما أن قمة اليوم هي الاختبار الأصعب له قبل ست مراحل من ختام البطولة.

واختبر العين جيدا قوة الأهلي قبل أيام قليلة عندما خسر أمامه في كأس السوبر 0-1، الجمعة الماضي، لذلك فإنه يتوجب عليه أن يكون في أفضل أحواله الفنية إذا ما أراد الثأر وعبور عقبة ضيفه الصعبة.

وما يزيد من صعوبة المباراة على العين أن الأخير لم يحقق الفوز سوى مرة واحدة على الأهلي في آخر تسع مباريات أقيمت بينهما في كافة المسابقات، عندما تخطا ه 1-0 في نهائي مسابقة الكأس الموسم الماضي.

العين المتصدر برصيد 46 نقطة يعلم أن الفوز على الأهلي سيقربه كثيرا من إحراز اللقب الثاني عشر في تاريخه والثالث في السنوات الأربع الأخيرة

أما الأهلي الذي فقد لقبه منطقيا فسيكون طموحه الفوز من أجل احتلال أحد المراكز المؤهلة للمشاركة في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل، حيث يحتل حاليا المركز السادس برصيد 30 نقطة ويبتعد بفارق ست نقاط عن الوحدة الرابع.

ويأمل الجزيرة الثاني (42 نقطة) في سقوط العين أمام الأهلي لتقليص الفارق معه إلى نقطة واحدة، خصوصا أنه يخوض مباراة في متناوله عندما يستقبل الاتحاد كلباء الأخير (7 نقاط) والذي اقترب من العودة إلى الدرجة الثانية.

ويشتد الصراع على المراكز المؤهلة للمشاركة آسيويا، ويتطلع الشباب لتعزيز موقعه الثالث الذي يحتله حاليا برصيد 40 نقطة، عندما يستضيف الإمارات الثاني عشر (20 نقطة).

ويخوض الوحدة الرابع (36 نقطة) مباراة أصعب نسبيا في ضيافة الفجيرة (22 نقطة) الساعي إلى تأمين بقائه في الدرجة الأولى رسميا، في حين يتوجب على النصر الخامس (31 نقطة) ملاقاة الظفرة التاسع (22 نقطة) والمعروف بصعوبة مراسه على أرضه.

ويلعب عجمان صاحب المركز الثالث عشر (12 نقطة) ورقته الأخيرة لإحياء حظوظه الصعبة بالبقاء عندما يستضيف بني ياس الثامن (24 نقطة). ويحتاج عجمان إلى معجزة لضمان بقائه وتعويض فارق النقاط الثماني التي تفصله عن الإمارات الذي يحتل المركز الثاني عشر، وتتلخص حظوظه في عدم إهدار أي نقطة في مقابل عدم إحراز الإمارات للمزيد منها. في حين ستكون مباراة الوصل السابع (30 نقطة) والشارقة الحادي عشر (22 نقطة) لتعزيز تقدمهما نحو مراكز أفضل ليس إلا.

زلاتكو داليتش مدرب العين الإماراتي: مصير فريق العين بيده وليس بأيدي الآخرين

المدير الفني لنادي العين الإماراتي، الكرواتي زلاتكو داليتش، أكد أنه لا يودّ الحديث كثيرا عن مباراة الأهلي، خصوصا أن كل لاعبي الفريق يدركون مدى أهمية المواجهة في مشوار تحدي المنافسة على لقب بطولة الدوري.

حيث قال خلال المؤتمر الصحافي التقديمي للمباراة “للأسف خسرنا السوبر ولكننا نسينا تلك المباراة ودخلنا أجواء مسابقة جديدة وتحدٍ مختلف وهدفنا الفوز بلقب الدوري، ونحن نشعر بحالة من التفاؤل العالية في صفوف الفريق لمتابعة مرحلة النتائج الإيجابية في أقوى بطولات الموسم المحلية، ومصير فريق العين بيده وليس بأيدي الآخرين”.

وأكمل “باختصار ثقتي في فريقي لا حدود لها، ولاعبو العين ظلوا يؤكدون يوما بعد آخر أنهم على قدر التحدي والمسؤولية في الدفاع عن شعار النادي بجميع مبارياتهم على الصعيدين المحلي والقاري”.

وفي سياق رده على سؤال ما إذا كانت هناك آثار سلبية لخسارة السوبر على الفريق قبل مواجهة الدوري، قال “قبل مباراة السوبر ذكرت أن هدفنا هو الحصول على أول جائزة لنا في الموسم الحالي، بيد أننا افتقدنا لعامل التوفيق ولم نحقق الفوز، وفي اعتقادي هذا الشيء سيعزز من رغبة لاعبي الفريق ويحفزهم للفوز على الأهلي، خصوصا أنهم خسروا نتيجة المباراة وكانوا الأفضل في الميدان، وهم يدركون جيدا أنهم لم يكونوا يستحقون تلك الخسارة”.

وتابع “لم نقدم مباراة سيئة أمام الأهلي في السوبر، ولكن أحيانا تحدث تلك الأمور في كرة القدم، والفريق الأفضل لا يكسب النتيجة بسبب الأخطاء الفردية، وللأسف استقبلنا هدفنا في وقت صعب ولكنني على ثقة بأن تلك الهزيمة ستمثل حافزا مهما لجميع لاعبي الفريق في مواجهة الخميس”. وواصل “ندرك جيدا أن كل شيء بيد اللاعبين على الأرض والعين أفضل فريق بالدولة حاليا وخسارة مباراة واحدة لا تعني نهاية كل شيء، ولا بد أن نتسلح بالثقة العالية والرغبة في تحقيق الفوز في مباراتنا المقبلة”.

22