معركة حل جمعية إخوانية تتواصل في الكويت

الثلاثاء 2015/06/16
نشطاء يتهمون الجمعية بالعمل في السياسة

الكويت - توعّد ناشطون كويتيون بمواصلة ما سموه “معركة حلّ جمعية الإصلاح التابعة لجماعة الإخوان المسلمين”، متهمين الجمعية بـ”ممارسة السياسة تحت ستار العمل الجمعياتي المدني”.

وجاء ذلك على إثر رفض محكمة الاستئناف الكويتية أمس دعوى حل وتصفية جمعية “الإصلاح الاجتماعي” المرتبطة بجماعة الإخوان المسلمين.

وأقيمت الدعوى على أساس مخالفة الجمعية لنظامها الأساسي وأغراض إنشائها عبر تدخلها في القضايا السياسية.

ونقل عن أمين سر الجمعية يوسف عبدالرحيم في تصريح صحفي قوله إن “هذا الحكم استئنافي ويجوز الطعن فيه أمام محكمة التمييز إذا توفرت له مسوغات قانونية تستدعي ذلك”.

فيما لفت محامي الجمعية بدر الزير إلى استبعاد الاستئناف “لصعوبة وجود مثل هذه المسوغات”.

وكانت المحكمة الإدارية الكويتية قضت في مارس 2014 برفض الدعوى المقامة ضد الجمعية من المحامي بسام العسعوسي “لانتفاء صفة المدعي والمصلحة”.

ويقول كويتيون إنّ جماعة الإخوان في الكويت ما تزال تستند إلى قدر من القوّة بحكم تغلغلها في بعض مؤسسات الدولة وما يتدفّق عليها من أموال يتبرّع بها أثرياء من داخل الكويت وخارجها.

3