معركة شقوق نداء تونس تصل إلى ملاهي مصر

الحملة الانتخابية بدأت في تونس بتسريب مقطع فيديو على فيسبوك يظهر القيادي بنداء تونس سفيان طوبال في ملهى ليلي مصري وهو يرشق أموالا.
الثلاثاء 2019/05/21
الرقص أنواع

تسريب مقطع فيديو لسياسي تونسي من جلسة خاصة في ملهى ليلي مصري ظهر فيه وهو "يرشق" رزما مالية يثير جدلا واسعا على موقع فيسبوك الأكثر انتشارا في تونس. وقال معلقون إن جلساته حرية شخصية لكن رشق مال الشعب على الراقصات "خطأ".

 تونس - انتقد المكتب السياسي لحزب حركة نداء تونس في بيان ما تعرض له رئيس اللجنة المركزية والممثل القانوني ورئيس كتلة حركة نداء تونس سفيان طوبال مما اعتبره “حملة تشويه ممنهجة ودنيئة”.

وظهر طوبال في مقطع فيديو انتشر على نطاق واسع في تونس على موقع فيسبوك وهو “يتباهى برشق رزم من النقود خلال سهرة في ملهى ليلي مصري”، ما أثار موجة من الاستهجان والاستنكار.

وأكد المكتب السياسي أنه سيعلم الرأي العام بكل التفاصيل والأدلة والأسماء عبر بلاغ إعلامي مفصل وندوة صحافية في الإبان.

كما أعلن أنه قرر التوجه إلى القضاء “من أجل الكشف عن كل الأطراف المتورطة في هذه العملية القذرة التي تمس من أخلاقيات العمل السياسي”، حسب نص البيان.

وقال البيان إن الحملة انطلقت بعد نجاح مؤتمر النداء في القطع مع التوريث وحكم العائلة، ما أثار حفيظة عائلة رئيس الجمهورية وحركة النهضة بتواطؤ من أحد المديرين العامين في وزارة الداخلية.

يُذكر أنّ النائب والقيادي في حركة نداء تونس سفيان طوبال، يقود ما يسمّى ”شق نداء تونس الحمامات“ ودخل في صراع علني مع نجل رئيس البلاد، حافظ قائد السبسي الذي يسيطر على ”شق نداء تونس المنستير“، إثر خلاف سياسي كبير أثر على الحياة السياسية في تونس.

وفي رده على الانتقادات التي طالته بيّن طوبال أنّ ما قام به في الملهى اللّيلي يتماشى مع عادات وتقاليد ذلك المكان في مصر، موضّحًا أن في مصر “تقاليد فرح بالضيوف وترحيب خاص يتم عبر طريقة ‘الرشق’ التي نستعملها في أفراحنا”.

وأضاف طوبال في تدوينة كتبها على صفحته الرسمية على فيسبوك أنّه سنحت له فرصة المبادرة بالتّحيّة عند الترحيب به وحين ذكر المغنّي تونس، مؤكّدًا أن الأموال التي قام برميها هي على ملك صاحب المطعم، ويتم استعمالها لـلشو “show“ فقط، حسب قوله.

وندّد طوبال بما اعتبره ”حملة التّشويه“ التي قال إنّها تستهدفه، مضيفا أنّه ليس خائنًا للوطن وليس من الذين شاركوا في الإرهاب، و لا من الذين عملوا على تسفير شباب تونس للقتال ولا من الّذين دعوا إلى ختان البنات، وذلك في اتّهام مبطّن لحركة النهضة بالوقوف وراء نشر مقطع الفيديو.

وعلّق طوبال قائلا إن الفيديو الّذي تمّ تسريبه وهو في ملهى ليلي بمصر لا يعدّ سوى وسيلة لضرب المسار التّوحيدي لحركة نداء تونس.

ونشرت صفحة مفبركة تحمل اسم نداء تونس على فيسبوك مقطع الفيديو مرفقا بتعليق:

واعتبر معلق:

Sami Hamadi

ضربة قاضية وتوقف حياة سياسية في الأفق.

وقال آخر:

Lotfi Dhaouadi

وما خفي كان أعظم.. نداء تونس لو لم يخرج عنكم هل كنتم ستنشرون هذا الفيديو؟ وهل سفيان حالة وحيدة؟

ودعا الإعلامي التونسي زياد الهاني، في تدوينة نشرها على صفحته في فيسبوك:

وقال الإعلامي حبيب بوعجيلة:

ويشهد الوضع السياسي في تونس اليوم العديد من التجاذبات والصراعات على الأسبقيّة للفوز بالانتخابات التشريعية والرئاسيّة المقررة هذا العام.

19