معروض أوبك وانتعاش النفط الصخري يكبحان أسعار النفط

السبت 2015/05/30
خبراء يرجحون عدم ارتفاع اسعار النفط هذا العام

لندن – توقع مسح عالمي أن تظل أسعار النفط ضعيفة نسبيا حتى نهاية العام الحالي، بسبب المعروض الوفير من المنتجين التقليديين في الشرق الأوسط وانتعاش إنتاج النفط الصخري الأميركي.

ورجح المسح الشهري الذي تجريه رويترز ويشمل 28 محللا، أن يبلغ متوسط سعر خام برنت 61.60 دولارا للبرميل خلال العام الحالي، أي قرب المستويات الحالية. وبلغ متوسط برنت منذ بداية العام الحالي نحو 58 دولارا للبرميل انخفاضا من حوالي 100 دولار في العام الماضي.

ويتوقع المحللون أن تقرر منظمة أوبك خلال اجتماعها في فيينا الأسبوع المقبل الإبقاء على هدفها لحجم الإنتاج دون تغيير عند 30 مليون برميل يوميا، لكن مع المحافظة على الإنتاج الفعلي فوق ذلك المستوى.

وقال كارستن فريتش كبير محللي أسواق النفط والسلع الأولية لدى كومرتس بنك في فرانكفورت إن “اجتماع أوبك سيؤكد استراتيجية حماية حصتها السوقية وإن ذلك سيكبح الأسعار”.

وأكد فرانك كلامب محلل سوق النفط لدى ال.بي.بي.دبليو أن من المستبعد أن ترتفع أسعار النفط كثيرا هذا العام بسبب “العودة المرجحة للنفط الصخري الأميركي”.

وأظهر الاستطلاع أنه من المتوقع أن يرتفع سعر خام برنت إلى نحو 71 دولارا العام القادم وأن يصل إلى 76 دولارا في عام 2017.

وارتفعت العقود الآجلة للخام نحو واحد بالمئة أمس، ليتجاوز حاجز 63 دولارا للبرميل بعد تراجع المخزونات الأميركية للأسبوع الرابع على التوالي لكن الأسعار سجلت انخفاضا أسبوعيا بفعل ارتفاع الدولار.

وفقد برنت نحو 4 بالمئة خلال الأسبوع في خسارة أسبوعية هي الثانية على التوالي، في حين خسر الخام الأميركي الخفيف نحو 2 بالمئة.

11