معهد التكنولوجيا التطبيقية تكريس لمعايير التعليم العالمية

الثلاثاء 2015/01/13
المعهد لديه فريق عمل من الخبراء في إعداد المناهج المتطورة

أبوظبي - حقق معهد التكنولوجيا التطبيقية بأبوظبي خلال عام 2014 الكثير من الإنجازات التي تندرج ضمن تطبيق أحدث المبادرات العالمية في مجال العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات “ستيم Stem “بما يمكن الطلبة من تقديم مشروعاتهم العلمية للمساهمة في تطوير المناهج المتخصصة في هذه المجالات.

ويقول عبداللطيف الشامسي، مدير عام المعهد في استعراضه وتعليقه على التقرير السنوي حول إنجازات المعهد، إن المعلمين سيطوّرون أداءهم من خلال المبادرة وسيمكنون الطلبة من تطوير إمكانياتهم العلمية والوصول بمستوياتهم إلى مرحلة الابتكار وتقديم مشروعات علمية تعكس مدى استيعابهم لجميع المواد العلمية.

وأشار إلى أن المعهد يقوم حاليا بتنفيذ شراكات علمية موحدة ومتقدمة مع مؤسسات تعليمية أميركية تطبق هذه المبادرة، بهدف تمكين طلبة ثانويات التكنولوجيا التطبيقية والثانويات الفنية من العمل المشترك مع الطلبة الدوليين، للمساعدة على إنجاز مشروعات علمية مشتركة ومن ثم تحقيق الهدف الأسمى، وهو تخريج كفاءات تملك مهارات القرن الحادي والعشرين.

وأكد أن جميع العاملين في ثانويات التكنولوجيا التطبيقية والثانويات الفنية يعملون على تشجيع الطلبة على الإبداع والابتكار وتمكينهم من المختبرات وكل الأدوات والأجهزة التي تحفزهم وتساعدهم على تنفيذ المشروعات العلمية المتطورة طوال الأربع والعشرين ساعة يوميا من خلال الربط الإلكتروني القائم بين المدرسين والطلبة.

وأضاف أن “التكنولوجيا التطبيقية” تنفذ خططا واستراتيجيات مستقبلية تهدف إلى التحسين المستمر في الخدمات التعليمية المقدمة للطلبة بما ينعكس إيجابيا على مستوياتهم الأكاديمية وأن المعهد حقق إنجازات هامة خلال سنوات عمره التسع منذ إنشائه عام 2005 ومن بينها حصول ثانويات التكنولوجيا التطبيقية على أرفع اعتماد أكاديمي عالمي من الرابطة الجنوبية للكليات والمدارس “ساكس” التي تعد من أرقى وأهم هيئات الاعتماد الأكاديمي في الولايات المتحدة الأميركية والعالم .

ولفت الشامسي إلى أن المرحلة التالية تستهدف طلبة ما بعد الثانوية والمتمثلة في بناء برامج هندسية مهنية متخصصة تؤهل الكوادر الشابة لاستيفاء متطلبات التنمية الاقتصادية. كما أكد أن المعهد لا يستورد مناهجه وإنما يتميز بأن لديه فريق عمل من الخبراء والاختصاصيين في إعداد المناهج المتطورة التي يتم إعدادها طبقا لمواصفات ومعايير عالمية تلبي احتياجات السوق اليوم.

17