مغربية وأردني يتسلمان جائزة "بلند الحيدري" الخامسة

جائزة بلند االحيدري التي تقدمها مؤسسة منتدى أصيلة بالمغرب، وإن جاءت تكريما للشاعر العراقي الذي تحمل الجائزة اسمه، فإنها تعدّ من أبرز الجوائز الأدبية العربية، خاصة وأنها من القلائل التي تعنى بالشعر والشعراء الشباب خاصة.
الجمعة 2015/08/07
الشاعران عبدالله أبوبكر وسكينة حبيب الله إبداع رافقه تتويج مستحق

أصيلة (المغرب) - بعد إعلانها سابقا عن اسمي الفائزين بها، منحت مؤسسة منتدى أصيلة، الأربعاء الماضي، جائزة “بلند الحيدري” للشعراء الشباب في دورتها الخامسة، إلى كل من الشاعرة المغربية سكينة حبيب الله، والشاعر الأردني المقيم بدولة الإمارات العربية المتحدة عبدالله أبوبكر. حيث فاز الشاعران مناصفة بالجائزة.

وجاء تسليم جائزة “بلند الحيدري” لشعراء الشباب، إلى كل من سكينة حبيب الله وعبدالله أبوبكر، خلال حفل احتضنه فضاء مركز الحسن الثاني للملتقيات الدولية، في إطار فعاليات الدورة 37 لموسم أصيلة الدولي، والمتسمرة فعالياته إلى غاية يوم الأحد المقبل.

وحسب بيان لمؤسسة منتدى أصيلة، فإن منح الجائزة للشاعرين المذكورين، جاء لتوفر أعمالهما على “رؤية جمالية تحتفي بالتجربة في علاقتهما بمغامرة الكتابة”، موضحا أن نصوص الشاعرة سكينة حبيب الله تتميز “بإبداع شعري في كتابة الذات- العالم، يزاوج بين شعرية النص المنفتح وقصيدة النثر”.

بينما تحتوي نصوص الشاعر الأردني عبدالله أبوبكر، على “جمالية غنائية متطورة تستخدم الإطارين التفعيلي والحرّ باقـتدار وسلاسـة”.

واعتبر الشاعر المهدي أخريف، رئيس لجنة تحكيم الجائزة، أن الشاعرين الفائزين، وهما من مواليد 1989، يمثلان تجربتين قويتين ومتفردتين.

وتمثل جائزة بلند الحيدري للشعراء الشباب، حسب المهدي أخريف، وفاء من مؤسسة منتدى أصيلة لهذا الشاعر العراقي (1926 – 1996)، الذي ظل صديقا لموسم أصيلة الثقافي الدولي، ويعدّ في طليعة الشعراء العرب، وإن كان النقد العربي قد قصّر في تناول أعماله.

وتمنح الجائزة لشاعر أو شاعرة من الشعراء العرب الشباب -دون الـ35 عاما- ممن تمثّل أعمالهم إضافة نوعية إلى الحركة الشعريّة العربية الحديثة، وقد سبق أن فاز بها شعراء من عدد من الدول من بينها: المغرب والعراق والإمارات.

وتشكلت لجنة تحكيم جائزة هذه السنة، من كل من رئيسها الشاعر المهدي أخريف الأمين العام لمؤسسة منتدى أصيلة، ومحمد بن عيسى، والكاتب الموريتاني عبدالله ولدباه، والشاعرة وفاء العمراني، والشاعر محمد قرني، والشاعرة الأردنية زليخة أبوريشة، والشــاعر البحريـني عبداللـه خليفة.

وللإشارة تعتبر جائزة بلند الحيدري واحدة من ثلاث جوائز أساسية يمنحها منتدى أصيلة، بدأت بجائزة تشيكايا أوتامسي للشعر الأفريقي، ثم أضيفت إليها بعد جائزة بلند الحيدري جائزة محمد الزفزاف للرواية العربية.

15