مغردون: الحب في قانون العرب حلال عليهم حرام عليهن

الجمعة 2014/09/05
الحب العربي يزخر بالتناقضات

الرياض - هل صحيح أن الحب "نكبة أتى بها قيس بن الملوح لعيالنا" وأنه "أصبح مجرد شيء مخالف للعادات والتقاليد في بلاد الكـبت"، هـذا ما حاول مغردون الإجابة عنه عبر هاشتـاغ الحـب في قـانون العـرب.

على تويتر يناقش المغردون العرب وخاصة في الخليج العربي الحب والمشاعر الإنسانية بين المرأة والرجل عبر هاشتاغ #الحب_في_قانون_العرب الذي حقق عدد مشاركات قياسية.

الهاشتاغ كان فرصة لتسليط الضوء على نظرة المجتمع العربي لمسألة الحب بين الجنسين وكيف ينظر له كل منهما.

يقول مغردون: “إن الشعوب لم تعرف قصصا للحب والهوى كما العرب، أرهف الأمم وأكثرها وفاء وتضحية عندما كانت تتملكهم النخوة والصدق والوفاء”. وقد قُسّم الحب عند العرب إلى درجات حسب شدته فالحب أوله الهوى، ثم العلاقة ثم الكلف ثم الوجد، ثم العشق، والعشق اسم لما فصل عن المقدار الذي هو الحب، ثم الشغف وهو إحراق القلب بالحب مع لذة يجدها، وكذلك اللوعة واللاعج والغرام ثم الجوى وهو الهوى الباطن والتتيّم والسبل والهيام وهو شبيه الجنون.

ذهب مغردون أيضا إلى قول الأشعار في الهاشتاغ فكتب أحدهم “عقل بلا حب لا يفكر وعين بلا حب لا تُبصر وسماء بلا حب لا تُمطر وروض بلا حب لا يُزهر وسفينة بلا حب لا تبحر".

رد آخر “كل الحُب العربي نفاق كل عاشق عربي دمه يراق كل إناث العرب ممثلات كل بنات العرب كذابات”. وكان لآخرين رأي آخر أكدوا أن “نصيبنا كعرب من الحب مات مع عنتر وعبلة وقيس وليلى وجميل وبثينة.. وما بعدهم خرافة”. كما أنهم شرحوا ذلك قائلين “كان في الماضي حبا عفيفا وشريفا أما الآن ليس إلا مصلحة واستغلالا، مشاعر مزيفة كثيرا ما تنتهي بجريمة".

وشرح أحدهم في قانون العرب “أصبح الحب هو مجرد شيء مخالف للعادات والتقاليد ولا يجوز، لذا يزوجونك من فتاة لا تعرفها هي نفسها أحبت قبلك مثل ما أحببت أنت".

قال آخر “الحب وضع العرب وجها لوجه أمام تناقضاتهم فهو حلال لأسلافهم حرام على أبنائهم”، أضاف “جدي عشق حربية من أهل المدينة وتزوجها وأنا لو يدرون أني أحب كانوا أرسلوني لداعش".

وقالت مغردة “قديما الحب: حياة فطرة شيء جميل يستحق العناء والصدق والوفاء، أما حديثا فهو: إشباع رغبات لملئ أوقات الفراغ لا أكثر”، “لغة الاحترام لم تعد حروفها مفهومة البعض يفسرها حبا والآخر يظنها مصلحة”. وقال ناشط إن “الحب في قانون العرب عنصري فإن أحب الرجل يعتبر مغرما وإن أحبت المرأة تعتبر عاهرة”، فقد “أصبح الحب حراما وعيبا وقلة أدب لكن زواج المسيار حلال".

في هاشتاغ الحب في قانون العرب، قال مغردون أن الحب والقانون لا يجتمعان في مكان واحد

وفي_قانون_العرب “تغفر خطيئة الرجُل لكن خطيئة الأنثى لا تُغتفر”.

ولم يسلم الهاشتاغ من التعليقات الساخرة. فكتبت مغردة “الحب في قانون العرب هو أن يخرج معها ثم يقول تغطي هناك ضب يمشي وهي تصدق وتقول فديت الغيور أنا”. وقالت أخرى الحب عند العرب “أرسلي لي صورتك أو لن تكوني حبيبتي”. وسخرت أخرى “الحب هو عبارة عن شخص يدخل حياتك، ينسيك مشاكلك القديمة ويعمل لك مشاكل جديدة”.

وكتب آخر “في الدول الأجنبية حب ثم زواج، عند العرب وخاصة في السعودية زواج ثم حب ليس المهم متى نعيش الحب المهم أن يكون المجتمع راضيا”.

قال بعضهم إن الحب في قانون العرب هو الجنــس “حب ما بين السرة والركبة”، وفق تعبير أحدهم. وقالـت مغردة “يبدأ من النظـرة الأولى وينتهي من الزلّة الأولى”. #وفي نفــس السياق كتبت مغـــردة “الحب_في_قانون_العرب أُنثى حبيبة للحب، وَأُنثى أخرى ‘عفيفة’ للزواج".

علــــق مغردون “لماذا تعتقد النساء أن الرجال جميعهم خونة، ثمــة رجال سادة للوفاء وجاهزون للموت عشقا وثمة نساء يقتلن في الرجال رغبة الإخلاص".

في نفس السياق كتب مغرد “ﺍﻟﺮﺟُﻞ ﺇﺫﺍ ﺃﺭﺍﺩ ﻓَﺘﺎة أﺧﺬﻫﺎ ﻣﻦ ﺑــﻴﻦ ﺃﻟﻒ ﺳﻴﻒ ﻭَإﻥ ﻟﻢ ﻳﻜـﻦ ﻳُﺮﻳﺪﻫــﺎ ﺳَﺮﻕ ﻣـﻦ ﻓــﻢِ ﺍﻟﺸَﻴﻄــﺎﻥ ﺃﻟﻒ كذبة”. قالت مغردات “في الماضــي كــان مقدسا وفي الحاضر أصبح (خرفنة). في زمن معين يفتخر به وتكتب فيه الأشعار وفي زمن آخر يصبح محرّما وعيبا”.

وقالت مغردة “لا يوجد حب للأسف مجتمعنا شوّه الفكرة كل ما عليك أنك تنسى أحلامك الوردية”. ودخل “رجال دين” على الخط وعلقوا في الهاشتاغ أن “الحب لايعشش إلا في القلوب الفارغة”.

وعن ذلك علق مغرد “الحب في بلادي نقمة وجريمة وكفر وشذوذ وحرام ومنكر ومصيبة وكارثة وتعب وعناء وويل ودموع وقتل وذبح وسحل وحبس وزجر ونهر وتحقير وإذلال”.

وقالت مغردة ساخرة “قالها نزار قباني: أحبيني بعيداً عن بلاد القهر والكبت.. كلنا عارفين أي بلد يقصد!”. من جانب آخر قال مغرد “الحب لا يؤمن بالقانون، لا يجتمعان وإن صنعوا للحب قانونا”.

19