مغردون مُفتون بسبب صلاة في مصر

الاثنين 2015/09/28
مغردة: كيف تصلي النساء في الحرم المكي؟ أليس هناك اختلاط أيضا؟

القاهرة – اهتم رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر بما وصفوه “أغرب صلاة عيد”.

وتظهر الصور التي تناقلها مغردون على نطاق واسع صفوف مصلين مختلطين رجالا ونساء في مسجد مصطفى محمود، كما حصد الفيديو الذي نشر على يوتيوب في 24 سبتمبر الجاري قرابة 150 ألف مشاهدة.

واستقطبت صلاة عيد الأضحى بمسجد مصطفى محمود آلاف المصلين، حيث امتلأ المسجد والساحات المقابلة له بالمصلين الذين توافدوا على ساحات المسجد مبكرا.

وعبر هاشتاغ “صلاة رجال ونساء” تباينت الآراء بين المغردين. ووظف مغردون الحدث “سياسيا” على اعتبار أن “هذا ما حل بالإسلام” في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وتساءل مغرد “كيف تبدو صلاة العيد في مصر بعد قمع التدين والإسلاميين؟” ليجيب “اختلاط وجهل عند جمع الرجال والنساء في الصفوف!”.

وكان الملاحظ أن أغلب المتداولين للفيديو لم يكونوا مصريين بل صدرت الانتقادات عن حسابات خليجية تدعم جماعة الإخوان المسلمين المصنفة إرهابية في مصر.

وكتب مغرد مصري تعليقا على الفيديو “هذه أمركة الإسلام، بدأ الأمر في الولايات المتحدة الأميركية ثم انتقل إلى البلاد العربية عبر جماعات متأسلمة تطور الإسلام سنويا مثل إصدارات الآيفون”، وفق تعبيره. وذهب آخرون إلى البحث عن حكم الدين في ذلك.

وأثار الاهتمام الشديد بالفيديو سخرية المصريين الذين طالبوا بعضهم بالرقي في الأفكار. وتساءلت مغردة “كيف تصلي النساء في الحرم المكي؟ أليس هناك اختلاط أيضا؟ ارتقوا يا بشر”.

ووصف مغرد “مصر بلاد 87 مليون (عدد المصريين وفقا لآخر إحصاء سكاني) محلل سياسي وبلاد 87 مليون محلل رياضي وأيضا بلاد 87 مليون مفت”.

فيما استغرب مغردون الضجة المثارة مؤكدين أن بعضهم لا يهتم سوى بـ”قشور الأحداث”. وتساءل مغرد “ما رأي الإفتاء في إسلام داعش؟”

من جانب آخر، قال مغردون إن الإقبال على صلاة العيد شيء مفرح جدا وإن الصلاة أقيمت بهذا الشكل بسبب الاكتظاظ. وأمل مغردون في أن تقلل صلاة النساء بجانب الرجال من حالات التحرش.

ووفق مغرد فمن الجيد أن يتعود بعض الرجال الذين تعودوا التحرش على وجود النساء بجانبهم لأجل “كبح شهواتهم”. وتشهد مصر أرقاما قياسية في عدد حالات التحرش التي تزيد خاصة في الأعياد الدينية والوطنية.

19