مغردون يتهكمون على "تناقض" الشقيري

السبت 2015/01/03
الشقيري يقول إن المشروع لم يكن الهدف منه الربح بل كان هدفه الترويج للقراءة

الرياض – انشغل مغردون سعوديون بخبر إغلاق “مطعم ومقهى الأندلسية” لصاحبه أحمد الشقيري مقدم برنامج “خواطر” بسبب مخالفات صحية، منها تدني مستوى النظافة، واستخدام مواد منتهية الصلاحية، واكتشاف قطع لحم ودجاج غير صالحة.

ولم يجد الشقيري طريقا للخروج من الأزمة سوى الاعتراف بالمخالفات التي سجلتها أمانة مدينة جدة بالسعودية.

واختار الشقيري، مقدم برنامج “خواطر” الذي يحظى بنسب مشاهدة قياسية في رمضان كل عام، حسابه على فيسبوك للتعليق على الحادثة، مؤكدا إغلاقا وشيكا للمطعم لكن ذلك لم يمنع ارتفاع حدة الجدل حول الواقعة في تويتر.

وأوضح الإعلامي السعودي أن المشروع لم يكن الهدف منه الربح، بل كان هدفه الترويج للقراءة، وأن يوفر للشباب بيئة صحية جيدة، تساعدهم على الترويح عن أنفسهم.

وقد أشعل خبر الإغلاق المؤقت لـ”مطعم ومقهى أندلسية” نقاشا واسعا، لا سيما في تويتر حيث امتلأ هاشتاغ #إغلاق_مطعم_الشقيري بتغريدات تحولت لاحقا إلى انتقادات لسلسلة “خواطر”، فيما انبرت تغريدات أخرى للدفاع عن الشقيري. وتداول مغردون بسخرية إحدى حلقات برنامج “خواطر” التي خصصت للرقابة الصحية. وكتب مغرد ساخرا “لا تلوموه … فهو لا يعرف عن أحوال المطعم، طول السنة مسافر من دولة إلى دولة حتى يقول لنا صيروا مثلهم لا وقت لديه ليخبر نفسه أولا!”

وكتب مغرد “كنت أشك في أنه سعودي لكنه أثبت أنه سعودي أصيل”.

وتساءل بعضهم: “أين حسن التنظيم والتعامل الراقي والمثالية التي صدع بها رؤوسنا لسنوات عديدة عبر برنامجه؟”

وكتب مغرد “لم استغرب حادثة #إغلاق_مطعم_الشقيري، فقبله من كان يدعو أبناء الآخرين إلى الجهاد، وأبناءه إلى الدارسة في الخارج، لا تثقوا في بائعي الفضيلة والإحسان”.

وقال آخر: “أجمل ما في الإعلام الحر هو فضح الكذب والنفاق وادعاء المثالية مع أن الهدف مصالح تجارية”

وسخر معلق “الشقيري أزعجنا بتطور اليابان والهند وكوستاريكا، ومطعمه تم إغلاقه لعدم توفر الشروط الصحية فيه! كلاك كبير”.

19