مغردون يدشنون مزارا لنائب لبناني "مبشر بالجنة"

الأربعاء 2014/01/08
خالد الضاهر يدعي أن النبي بشر والده في الحلم بولادته

بيروت - فجر النائب اللبناني خالد الضاهر من كتلة المستقبل عاصفة من السخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد قوله إنّه “عندما كانت أمي حاملا بي، جاء النبي صلى الله عليه وسلم في المنام إلى والدي وبشّره بي. وعندما حكى لي والدي المنام، أصبحت كالصاروخ”.

تعليقات ساخرة حملها هاشتاغ “#إذن فخالد الضاهر مبشّر بالجنة” مثل تدشين “مزار للولي خالد الضاهر”.

وأجمع المغردون على تفضيل الذهاب إلى جهنم إن كان النبي مَن بشّر به، في تغريدات مثل “يقولون تجنّبوا جهنم.. لك ليش في أحلى من جهنم؟”، و”أنا كافرة… كافرة وأفتخر”.

ومن التعليقات التي تم تداولها أيضا “صار لازم نشكر الله على نعمة العيش بزمن فيه (…) على الأرض خالد الضاهر، لن تضلّ أمة اهتدت بنور خالد الضاهر”.

وسخر آخر قائلا “ضوء كبير في محيط منزل خالد الضاهر وأنباء عن زيارة مفاجئة لجبريل”. ولم تدفع هذه الانتقادات النائب الضاهر إلى التراجع عن موقفه، بل تمسك به مؤكدا في حديث لأحد المواقع الإلكترونية صحة الرواية التي كشف عنها في مؤتمره الصحفي، قائلا “الرسول في الإسلام لا يتجسّد وبالتالي فإنّ رؤيا النبي (ص) حقّ، وما حصل أنّه عندما كانت أمي حاملا بي جاء الرسول إلى والدي في المنام وبشّره بي، فأخبر والدي الشيخ ظافر الذي كان قريبنا، فقال له إنّ هذه بشارة وسيكون لك ولد مهمّ وله دوره”.

وزاد تمسك الضاهر بموقفه بفعل حدّة التعليقات.

وكتب مغرد “14 آذار قررت عقد اجتماعاتها بسرية وذلك بعد نجاح تجربة صاروخ الحشيش الذي استخدمه خالد الضاهر كي لا يعرف نوع الحشيش المستخدم”.

وعلق آخر “خالد الضاهر بشّر به النبي، محمد مرسي أمير المؤمنين، ماذا تركتم لأيمن الظواهري”؟

19