مغردون يطالبون بفصل الرياضة عن الطائفية

الخميس 2015/05/21
مغرد: الرياضيون في إيران يحللون قتل العرب وهم ضيوف بلادهم

الرياض – تحولت المباراة بين فريقي “بيروزي” الإيراني و”الهلال” السعودي التي أقيمت مساء الثلاثاء في إيران وانتهت بفوز الفريق الإيراني إلى مناسبة للجدل الطائفي والسياسي على تويتر.

ويعود سبب الجدل إلى العنوان الذي أوردته صحيفة “بيروزي” الإيرانية الثلاثاء على صفحتها الأولى يفيد بأن ذبح فريق الهلال حلال هذه الليلة مرفقا بصورة للاعب إيراني.

ورد الناشطون السعوديون على تويتر على عنوان الصحيفة الإيرانية مستخدمين هاشتاغ: ذبح فريق الهلال الليلة حلال. وكتب مغرد “مانشيت رديء ينافي كل خلق”.

وتساءل بعضهم عن “معنى اللعبة دون روح رياضية” ليرد آخر “لا مكان للروح الرياضية عندما يتعلق الأمر بالطائفية”.

وكتب مغرد “الرياضيون في إيران يحللون قتل العرب وهم ضيوف بلادهم، فما بالكم بعقلية النظام تجاه العرب في الأحواز”.

وقدّم الجهاز الإداري لفريق الهلال السعودي، أمس، للاتحاد الآسيوي مذكرة احتجاجية. وذكر البيان الذي نشره موقع النادي على شبكة الإنترنت، أنه تم تقديم المذكرة الاحتجاجية نظير ما حدث خلال المباراة من عبارات سياسية تم رفعها في المدرجات من قبل الجماهير الحاضرة، إضافةً إلى تكرار رمي القوارير تجاه لاعبي الهلال خلال مجريات اللقاء.

وأضاف البيان “تضمن الاحتجاج اعتراضًا على قرارات حكم المباراة ومساعديه، وعلى كافة أحداث المباراة التي احتضنها ستاد أزادي في مدينة طهران الإيرانية”.

ويؤكد مغردون “تكررت في الآونة الأخيرة التجاوزات الإيرانية ضد الأندية والبعثات السعودية على الملاعب الإيرانية وسط صمت كامل من الاتحاد الآسيوي”.

ولم تكن الحادثة هي الأولى ضد أندية السعودية والخليج، وكان آخرها تصريح لاعب بيروزي الإيراني بأنه تعمد إصابة نجم فريق “النصر” السعودي أحمد الفريدي، وقال إنه كان يريد إلحاق الضرر برقبته وليس في ركبته.

وسبق أن جمعت مباراة فريقي بيروزي الإيراني والنصر السعودي خلال شهر أبريل الماضي. وانتهت المباراة بنتيجة 1-0 لصالح الفريق الإيراني، وذلك ضمن المرحلة الرابعة من مباريات المجموعة الأولى لدوري أبطال آسيا.

وكتب معلق “إيران تجاوزت كل الخطوط الحمراء، أين الاتحاد الآسيوي من الضرب والتهديد والاستفزازات”؟

وطالب مغرد بضرورة وجود عمل إعلامي محترف يوثق مثل هذه الممارسات الحقودة، ونقلها للرأي العام الدولي.

19