مفاهيم مستقبلية لوسائل النقل

هايبرلوب تقنية يتمثل مفهومها في إمكانية نقل الأشخاص في المستقبل بواسطة قطارات مغناطيسية داخل أنفاق فراغية وبسرعة تقترب من سرعة الصوت.
الاثنين 2018/03/19
ثورة في عالم النقل والمواصلات

شهدت بورصة برلين للسياحة 2018 مؤخرا تسليط الضوء على بعض المفاهيم المستقبلية في عالم النقل والمواصلات؛ حيث أكد القائمون على المعرض على أهمية هذا الموضوع؛ نظرا لأن وسائل النقل والمواصلات الحالية لن تصبح مناسبة للمستقبل، بسبب استهلاك الموارد وتلوث البيئة والضوضاء والزحمة المرورية وإضاعة الوقت.

*هايبرلوب: ظهرت هذه التقنية خلال 2013، ويتمثل هذا المفهوم في إمكانية نقل الأشخاص في المستقبل بواسطة قطارات مغناطيسية داخل أنفاق فراغية وبسرعة تقترب من سرعة الصوت. ويشبه هذا المفهوم الجديد نوعا من الأنبوب الهوائي، ومن المتوقع أن تصل سرعة الكبسولات الإيروديناميكية إلى 1200 كلم/س، وقد يتم إنشاء المسار الأول لهذه التقنية بين سان فرانسيسكو ولوس أنجلس بولاية كاليفورنيا الأميركية؛ حيث يتم قطع هذه المسافة في غضون 35 دقيقة فقط، ومن المفترض أن يُحدث مفهوم هايبرلوب ثورة في عالم النقل والمواصلات.

 *عصر الكونكورد: لم تعد الطائرات من الوسائل الجديدة في عالم النقل والمواصلات؛ حيث امتازت طائرات الكونكورد بسرعة تعادل ضعف سرعة الصوت، بحيث يمكنها عبور المحيط الأطلنطي في ثلاث ساعات ونصف الساعة، غير أن الشركة البريطانية الفرنسية قامت بإيقاف المشروع خلال 2003، بسبب عدة أمور منها الاستهلاك المرتفع للوقود، ولكن الآن تعمل شركة بووم الأميركية على تطوير إصدار جديد من الطائرات أسرع من الصوت، وتوجد طلبات شراء هذه الطائرة بالفعل، والتي تصل سرعتها إلى 2300 كلم/س.

*التاكسي الطائر: تسعى إمارة دبي لتطبيق المفاهيم المستقبلية في عالم النقل والمواصلات؛ حيث قامت الإمارة الشهيرة ببرج خليفة الواقع على الخليج، باختبار نوع من التاكسي الطائر دون سائق؛ حيث قامت السلطات بعقد اتفاق مع شركة فولوكوبتر الألمانية، وقد تم إجراء الاختبار دون أي مشكلات خلال 2017، ولم يكن هناك أي شخص على متن التاكسي الطائر.
وهناك العديد من الشركات الأخرى تعمل على تطوير تقنيات جديدة لجعل حلم التاكسي الطائر حقيقة واقعية، وتخطط دبي لجعل ربع وسائل النقل والمواصلات آلية القيادة بحلول عام 2030.

*القيادة الآلية: يهيمن موضوع القيادة الآلية منذ سنوات على عالم السيارات، وعلى الرغم من تطوير التقنيات إلى حد بعيد، إلا أنه لا تزال هناك بعض الموضوعات ذات الطبيعة القانونية والأخلاقية بحاجة إلى توضيح، وبدءا من أبريل المقبل سوف يُسمح للسيارات المزودة بنظام القيادة الآلية بالسير في شوارع ولاية كاليفورنيا الأميركية.

12