مفاوضات حثيثة مع الشيخ سعدان لتحضير الأصناف الشابة

الاثنين 2014/08/04
رابح سعدان عينه على كتيبة الخضر من جديد

الجزائر - اقترب المدرب الأسبق للمنتخب الجزائري لكرة القدم، رابح سعدان، من العودة إلى المنتخب الجزائري، لكن هذه المرة من بوابة منتخب الشباب والناشئين.

كشف رئيس اتحاد الكرة الجزائري، محمد روراوة، أن اتحاد الكرة استحدث مؤخرا مديرية فنية للمنتخبات الشابة تتولى تكوين وإعداد الفئات الشابة والصغرى للمنتخب الجزائري، مشيرا إلى أن مفاوضات يجريها مع المدرب الأسبق للخضر “الشيخ” رابح سعدان لتولي المهمة.وقال روراوة خلال مؤتمر صحفي عقد، السبت، إن هذه الفئة من المنتخب تساعد كثيرا رابح سعدان الذي يرفض العودة إلى العمل الميداني.

من جانب آخر أوضح روراوة أن المدرب السويسري، شورمان، بات قريبا من تدريب المنتخب الأولمبي الموجود دون مدرب منذ رحيل عز الدين آيت جودي قبل سنتين لفشله في قيادته إلى أولمبياد لندن. وأوضح أن لقاء مرتقبا مع التقني السويسري البالغ 54 سنة في الأيام المقبلة للحديث عن المنتخب والأهداف المرجوة، مشيرا إلى أنه أمام المدرب الجديد الوقت الكافي للتحضير لأولى مباريات التصفيات في شهر جوان المقبل، مؤكدا في السياق نفسه على أن الهدف الرئيس من المهمة هو التأهل لأولمبياد ريودي جانيرو 2016.

واختار روراوة السويسري بيار أندري شورمان، مدربا جديدا للمنتخب الأولمبي الذي يستهدف التأهل إلى أولمبياد ريو دي جانيرو.

وقال محمد روراوة، رئيس الاتحاد الجزائري، السبت، إن الأمور لم تحسم بصورة نهائية مع شورمان، لكنه شدّد على أنه سيكون المدرب القادم للمنتخب الأولمبي.وأكد أن شورمان يتناسب جدا مع رؤية الاتحاد خاصة وأنه المدرب الذي كان وراء صقل مواهب اللاعبين الذين يشكلون العمود الفقري للمنتخب السويسري.

وأعلن رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم محمد روراوة مساندة الرئيس الحالي للاتحاد الدولي للعبة السويسري جوزيف بلاتر في انتخابات “الفيفا”، العام المقبل.

روراوة تجنب الحديث عن البوسني، وحيد خاليلوزيتش، المدرب السابق للمنتخب الجزائري

وكان بلاتر قد أعلن، خلال مؤتمر “الفيفا” بساو باولو البرازيلية، عزمه الترشح لولاية خامسة لرئاسة “الفيفا”. وقال روراوة، إنه يساند بكل قوة بلاتر للاستمرار بسبب الإنجازات الكبيرة التي حققها الاتحاد في عهده، معربا عن أمله في مواصلة بلاتر لهذه الإنجازات.

وأعلن إن مؤتمر “الفيفا” الأخير أقر بالإجماع إلغاء شرط السن (75 سنة) لتولي أي منصب بالاتحادات الكروية، وهو ما يفتح الباب أمام ترشح بلاتر صاحب الـ78 عاما والذي يرأس “الفيفا” منذ عام 1998.

في المقابل، تجنب روراوة الحديث عن البوسني، وحيد خاليلوزيتش، المدرب السابق للمنتخب الجزائري واكتفى بالقول إنه “لا يريد الحديث عن الماضي”. وقاد المدرب البوسني المنتخب الجزائري لأول مرة إلى بلوغ الدور الثاني بالمونديال، لكنه فضل عدم الاستمرار في منصبه حتى أمم أفريقيا 2015 من أجل خوض تجربة جديدة مع نادي طرابزسبور التركي.وقال روراوة، “دخلنا مرحلة جديدة للتحضير إلى تصفيات أمم أفريقيا التي ستقام، العام المقبل، بالمغرب ونعمل على حضورها وتشريف الكرة الجزائرية”.

وعن اختياره للفرنسي كريستيان جوركوف مدربا جديدا للخضر، أكد روراوة على أن المدرب الفرنسي يمتلك كل المؤهلات التي حددها الاتحاد الجزائري. وأوضح أن المنتخب الجزائري يمتلك فريقا متوسط أعماره لا يتجاوز الـ25 عاما، موضحا أن جوركوف يتميز بإجادة التعامل مع اللاعبين صغار السن.

محمد روراوة: "نعمل على حضور أمم أفريقيا بالمغرب وتشريف الكرة الجزائرية"

وأضاف، “أعتقد أن اقتراب جوركوف من اللاعبين الجزائريين ومعرفته الجيّدة بالمحترفين في أوروبا خاصة في فرنسا كان أحد العوامل في اختياره”. وكشف أنه تم الاتفاق مع جوركوف على التأهل إلى نهائيات الأمم الأفريقية والصعود إلى المربع الذهبي للبطولة.

وأوضح روراوة أنه بناء على هذين الهدفين سيتم تحديد أهداف أخرى، بينها التأهل لمونديال روسيا 2018 مع ضمان بلوغ الدور الثاني منه على الأقل.

وبشأن اختيار مساعدي المدرب الفرنسي جوركوف، أكد روراوة أنه تم التوافق على تعيين الدولي السابق يزيد منصوري كمشرف عام على الفريق، تقديرا لمشواره الكبير في العطاء، بينما سيتم تعيين مدرب مساعد خلال الأسبوع المقبل على أقصى تقدير، مشيرا إلى أنه سيلتقي المدرب الأسبوع المقبل لدراسة السير الذاتية لبعض المدربين الجزائريين لتولي المنصب خلفا لعبد الحفيظ تاسفاوت الذي انتهت مهمته بنهاية المونديال.

وأكد رئيس اتحاد كرة القدم الجزائري، محمد روراوة، أنه لا توجد نية لتنظيم لقاء ودي بين المنتخب الوطني الجزائري ونظيره المصري على الرغم من أن تقارير إعلامية مصرية تفيد العكس.

وأضاف روراوة خلال المؤتمر الصحفي بالمركز الدولي الإعلامي أن الوقت لا يسمح بإجراء مقابلة ودية ضد مصر.

وصرح قائلا، “من قال لكم إننا سنجري مباراة ودية ضد مصر؟ هذا كلام تداولته الصحافة ولا أساس له من الصحة، فالوقت لا يسمح لبرمجة لقاء ودي ضد مصر كما أنني استبعد مواجهة فرنسا وديا”.

يذكر أن اللقاءات الأخيرة بين المنتخبين في السنوات الأخيرة، شهدت توترا وتصعيدا إعلاميا أثر على علاقات البلدين قبل أن تتحسن شيئا فشيئا.

22