مقتل آمر فوج شرطة الطوارئ بتكريت وأمر لواء ديالى

الجمعة 2014/03/21
أعمال العنف تضع الأمن العراقي في دائرة الاستهداف

بغداد- قتل ضابط عراقي كبير وثلاثة من أفراد حمايته الجمعة بانفجار عبوة ناسفة بشمال تكريت.

ونقل موقع (السومرية نيوز)عن مصدر في شرطة محافظة صلاح الدين، قوله إن "عبوة ناسفة كانت موضوعة على جانب الطريق الرابط بين قضائي بيجي والصينية، (40 كم شمال تكريت)، انفجرت، لدى مرور موكب آمر الفوج الخامس في شرطة الطوارئ العقيد احمد عبد الله صالح، ما أسفر عن مقتله مع ثلاثة من أفراد حمايته واصابة آخر".

وأضاف المصدر ، أن "قوة أمنية وصلت إلى مكان الحادث وفرضت طوقا أمنيا حوله وبدأت سيارات الاسعاف بنقل المصاب إلى مستشفى قريب وجثث القتلى إلى دائرة الطب العدلي".

وفي السياق ذاته أكد مصدر في شرطة محافظة ديالى العراقية الجمعة أن "آمر" لواء ديالى بالشرطة الاتحادية قتل في الاشتباكات التي اندلعت بمنطقة انجانة شمال بعقوبة (55 كيلومترا شرق بغداد).

وقال المصدر، في حديث لموقع قناة "السومرية نيوز" الفضائية العراقية، إن "آمر لواء ديالى في الشرطة الاتحادية العميد الركن راغب العميري قتل خلال الاشتباكات المسلحة التي اندلعت في منطقة انجانة" شمالي بعقوبة.

وكان مصدر في الشرطة قال في حديث سابق للموقع، إن مسلحين مجهولين اشتبكوا بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة مع قوات من الشرطة الاتحادية في منطقة انجانة اعقبها انفجار صهريج مفخخ.

وتشهد محافظة ديالى ومركزها مدينة بعقوبة أعمال عنف شبه يومية في مناطق متفرقة منها تستهدف المدنيين وقوات الأمن في وقت تقوم تلك القوات باعتقال عشرات المطلوبين بتهم إرهابية وجنائية.

يأتي ذلك فيما ذكر مسؤول عراقي الجمعة أن 16 شخصا أصيبوا بجروح جراء انفجار سيارة مفخخة وعبوة ناسفة وسط قضاء "طوز خرماتو" التابع لمحافظة كركوك (250 كيلومترا شمال بغداد).

وقال شلال عبدول، قائمقام طوز خرماتو، في تصريح صحفي، إن سيارة مفخخة انفجرت، وتبعها تفجير بعبوة ناسفة استهدفت حي الزراعة وسط قضاء طوز خرماتو، مما أدى إلى اصابة 16 مدنيا بجروح.

وأضاف أن من بين المصابين أطفالا ونساء وأنه تم الحاق أضرار بخمس دور سكنية وعدد من السيارات في ساعة متأخرة من الليلة الماضية.

1