مقتل أربعة أشخاص في هجوم انتحاري وسط بغداد

الثلاثاء 2016/03/29
لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير

بغداد - قتل أربعة اشخاص على الاقل الثلاثاء عندما فجر انتحاري نفسه في وسط بغداد وفق مسؤولين امنيين وصحيين عراقيين.

واستهدف الاعتداء الانتحاري عمالا متجمعين في ساحة الطيران في وسط العاصمة واوقع كذلك 22 جريحا وفق المصادر نفسها.

وأفاد مصدر في وزارة الداخلية العراقية أن أربعة أشخاص قتلوا وجرح 22 آخرين بتفجير انتحاري في ساحة الطيران وسط العاصمة بغداد، في حصيلة أولية.

واضاف انه "تم نقل الجرحى الى مستشفى الكندي القريب لتلقي العلاج وارسال الجثث الى الطب العدلي".

من جهتها، اكدت قيادة عمليات بغداد (تابعة للجيش) الهجوم الانتحاري وقالت في بيان إن "الاعتداء الإرهابي الذي وقع في ساحة الطيران، وسط بغداد، تم بواسطة انتحاري يرتدي حزاما ناسفا".

ولم تعلن اي جهة مسؤوليتها عن الاعتداء بعد لكن جماعات اسلامية سنية وتنظيم الدولة الاسلامية هي التي تنفذ اعتداءات انتحارية.

وتتعرض العاصمة العراقية لهجمات شبه يومية بعبوات ناسفة وسيارات مفخخة وتخلف وراءها قتلى وجرحى معظمهم من المدنيين، ويشنها في الغالب عناصر تنظيم داعش.

ويسيطر تنظيم الدولة الاسلامية على مناطق شاسعة في العراق ولا سيما جزءا من محافظة الانبار على بعد نحو اربعين كيلومترا الى الغرب من بغداد وهو يرسل انتحاريين لتنفيذ اعتداءات في العاصمة وضواحيها.

1