مقتل الحارس الشخصي للعاهل السعودي عقب خلاف مع صديقه

الشرطة السعودية تعلن مقتل اللواء عبد العزيز الفغم حارس الملك سلمان إثر خلاف بدأ بنقاش حاد قبل أن يقوم الجاني بإطلاق النار.
الأحد 2019/09/29
الفغم يفارق الحياة بعد نقله للمستشفى جراء إصابته برصاص الجاني

الرياض - أعلن المتحدث الإعلامي باسم شرطة منطقة مكة المكرمة، غرب السعودية الأحد مقتل اللواء عبد العزيز الفغم، الحارس الشخصي للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، بعد إطلاق النار عليه من صديق له.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) عن المتحدث القول إن "اللواء بالحرس الملكي عبدالعزيز بن بداح الفغم كان (مساء السبت) في زيارة لصديقه تركي بن عبدالعزيز السبتي، بمنزله بحي الشاطئ بمحافظة جدة، عندما دخل عليهما صديق لهما يدعى ممدوح بن مشعل آل علي، وأثناء الحديث تطور النقاش بين الفغم وآل علي، فخرج الأخير من المنزل، وعاد وبحوزته سلاح ناري وأطلق النار على الفغم، ما أدى إلى إصابته واثنين من الموجودين في المنزل، هما شقيق صاحب المنزل، وأحد العاملين من الجنسية الفلبينية".

وأضاف البيان أنه "عند مباشرة الجهات الأمنية للموقع الذي تحصن بداخله الجاني، بادرها بإطلاق النار رافضا الاستسلام، الأمر الذي اقتضى التعامل معه بما يحيد خطره، وأسفر عن مقتل الجاني على يد قوات الأمن".

وأوضح أن الفغم لقي حتفه بعد نقله للمستشفى جراء إصابته من رصاص الجاني. وجاء في البيان أن الجهات المختصة تواصل تحقيقاتها في هذه القضية.

وكتب تركي آل الشيخ أحد كبار مستشاري الديوان الملكي على تويتر قائلا "الله يرحمك يا بطل".

وقد عمل الفغم حارسا للملك الراحل عبدالله بن عبدالعزيز، ثم اختاره الملك سلمان حارسا شخصيا له لمهاراته المتميزة.

وأصدر الملك سلمان بن عبد العزيز، في منتصف عام 2017، أمراً ملكياً بترقية عبد العزيز الفغم (ترقية استثنائية) إلى رتبة لواء.

يذكر أن الفغم حصل على لقب أفضل حارس شخصي على مستوى العالم من منظمة الأكاديمية العالمية .

وذكرت وسائل إعلام سعودية أن الصلاة على الفغم ستكون اليوم في المسجد الحرام في مكة المكرمة.