مقتل العشرات من عناصر داعش في غارات جوية تركية شمال سوريا

السبت 2016/11/12
ضربات جوية تركية مكثفة شمال سوريا تستهدف داعش

أنقرة - قال الجيش التركي السبت إنه قتل 18 متشددا من تنظيم الدولة الإسلامية في شمال سوريا على مدى الأربع و العشرين ساعة الماضية في تكثيف للضربات الجوية ضد التنظيم المتشدد.

وقال الجيش في بيان إن الضربات الجوية دمرت أربعة مبان وسيارة يستخدمها مقاتلو الدولة الإسلامية.

وفي تطور منفصل قال الجيش في بيان إن خمسة من مقاتلي المعارضة المدعومين من تركيا وخمسة من متشددي الدولة الإسلامية قتلوا في اشتباكات على الأرض. وإضافة إلى ذلك قال البيان إن قوات التحالف نفذت ست ضربات جوية قتلت عشرة متشددين آخرين من الدولة الإسلامية.

وتدعم تركيا مجموعة من مقاتلي المعارضة من العرب السوريين والتركمان في شمال سوريا في إطار عملية درع الفرات التي تهدف لطرد الدولة الإسلامية من المناطق المحاذية لحدودها الجنوبية.

ودعمًا لقوات "الجيش السوري الحر"، أطلقت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، فجر 24 أغسطس/آب الماضي، حملة عسكرية في مدينة جرابلس (شمال سوريا)، تحت اسم "درع الفرات"، تهدف إلى تطهير المدينة والمنطقة الحدودية من المنظمات الإرهابية، وخاصة تنظيم "داعش" .

ونجحت العملية، خلال ساعات، في تحرير المدينة ومناطق مجاورة لها، كما تم لاحقاً تحرير كل الشريط الحدودي ما بين مدينتي جرابلس وإعزاز السوريتين، وبذلك لم يبقَ أي مناطق متاخمة للحدود التركية تحت سيطرة "داعش".

وأعلن التنظيم المتشدد مسؤوليته عن هجوم بسيارة ملغومة في مدينة ديار بكر بجنوب شرق تركيا قتل فيه 11 شخصا الأسبوع الماضي.

لكن فرعا لحزب العمال الكردستاني أعلن مسؤوليته عن ذات الهجوم. وشن مسلحون أكراد ومتشددون من الدولة الإسلامية ومتطرفون يساريون هجمات على المدنيين في تركيا في الأعوام الأخيرة.

1