مقتل ثلاثة جنود مصريين في هجوم مسلح بالعريش

الاثنين 2013/09/30



المتشددون يشنون هجمات شبه يومية منذ الاطاحة بمرسي

العريش (مصر) - لقى ثلاثة جنود مصريين حتفهم فى هجوم مسلح على قسم شرطة ثالث العريش بمحافظة شمال سيناء الاثنين.

وقال شهود عيان لوكالة الأنباء الألمانية "هاجم مسلحون مجهولون قسم شرطة ثالث العريش لمدة ربع ساعة تقريبا ما أسفر عن مقتل ثلاثة جنود فى الحال ".

ووسع المتشددون نشاطهم مستغلين الفراغ الامني الذي خلفه سقوط حسني مبارك الذي أطيح به في انتفاضة شعبية عام 2011. ويشن المتشددون هجمات شبه يومية منذ الاطاحة بمرسي.

يأتي ذلك فيما تواصل قوات من الجيش والشرطة المصرية حملتهما الأمنية فى انحاء متفرقة فى شبه جزيرة سيناء لتدخل يومها الـ 24 على التوالي .

وقال شهود عيان إن الحملة الامنية تواصلت من خلال قصف طائرات عسكرية مناطق في قرى رفح والشيخ زويد ومناطق متفرقة من قرى العريش وخاصة غرب وجنوب العريش.

وأفاد الشهود بأن هناك تصاعدا لأعمدة الدخان فى عدة قرى جراء القصف المتواصل فيما تواصلت حملات المداهمات للقرى بحثا عن المطلوبين.

كما لقي مواطن من سيناء حتفه ايضا برصاص مجهولين اثناء تواجده على مقهى شعبية فى مدينة الشيخ زويد وهو من المطلوبين لدى الأجهزة الأمنية .

وأكد مصدر أمني أن هجوما مسلحا على قسم ثالث العريش ادى الى مقتل ثلاثة جنود فى الحال بينما يواصل الجيش عملياته فى سيناء وان سلاح المهندسين مازال يقوم بعمليات البحث عن الانفاق وتدميرها اولا بأول حيث تم تدمير نفق كبير الاحد .

على صعيد أخر، واصلت السلطات المصرية فتح معبر رفح البري الحدودي مع غزة لليوم الثالث على التوالي من الاتجاهين وهو اليوم الاخير لفتح المعبر وفقا للاتفاق المبرم بين المسؤولين فى مصر والسفارة الفلسطينية بالقاهرة .

ومن المقرر استئناف فتح المعبر مرة اخرى الاربعاء لعبور الحجاج الفلسطينيين القادمين من غزة.

1