مقتل عسكريين أميركيين في إطلاق نار بمركز أمني شرق عمان

الاثنين 2015/11/09
الحادث يتزامن مع الذكرى السنوية العاشرة لتفجيرات فنادق عمان الثلاث

عمان- اكد وزير الدولة الاردني لشؤون الاعلام محمد المومني الاثنين مقتل عسكريين اميركيين اثنين وآخر من جنوب افريقيا واصابة ستة اخرين اثر قيام عسكري اردني باطلاق النار عليهم في مركز امني اردني شرق عمان، قبل ان تقتله الشرطة.

وقال المومني، وهو ايضا الناطق الرسمي باسم الحكومة الاردنية ان "ثلاثة مدربين متعاقدين مع الامن العام بينهم اميركيان وآخر من جنوب افريقيا قتلوا في مركز لتدريب الشرطة شرق عمان".

واوضح المومني ان "شرطيا اردنيا قام باطلاق النار باتجاه المدربين وزملائهم ما ادى الى مقتل المدربين الثلاثة واصابة مدربين اميركيين اثنين واربعة اردنيين احدهم بحالة سيئة".

واوضح ان "قوات الشرطة تعاملت مع الحادث وقتلت المهاجم". واكد المومني ان "التحقيقات جارية لمعرفة دوافع الجريمة وظروف الحادث".

وقال مصدر مقرب من عائلة مطلق النار انه "ضابط برتبة نقيب وان لا علاقة له بأي تنظيم ارهابي كداعش" في اشارة الى تنظيم الدولة الاسلامية. واضاف ان "العائلة تعيش في حالة صدمة وان الاجهزة الامنية تحقق معها في الحادث".

وقال متحدث باسم السفارة الاميركية "لقد تلقينا تقارير عن وقوع حادث أمني في مركز تدريب الشرطة، ونحن على اتصال مع السلطات الأردنية المختصة، الذين قدموا دعمهم الكامل". واضاف "سنقدم مزيدا من المعلومات عند توفرها".

ويتزامن الحادث مع الذكرى السنوية العاشرة لتفجيرات فنادق عمان الثلاث "الراديسون ساس" و"حياة عمان" و"دايز ان" والتي راح ضحيتها 60 شخصا بالاضافة الى اصابة نحو 200 اخرين.

وكان مصدر امني اردني اكد في وقت سابق مقتل عسكريين اميركيين اثنين واصابة اثنين اخرين على يد عسكري اردني في مركز تدريب للشرطة في منطقة الموقر (شرق عمان) مشيرا الى ان "العسكري الاردني اطلق النار فيما بعد على نفسه ما ادى الى مقتله".

1