مقتل وجرح العشرات في تفجيرين انتحاريين بدمشق

السبت 2017/03/11
تفجيرات دموية في دمشق

بيروت - قتل 30 شخصا على الاقل واصيب آخروج بجروح السبت في تفجيرين احدهما انتحاري استهدفا مقبرة ومحيطها في دمشق في احد الاعتداءات الاكثر دموية في العاصمة السورية، وفق ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "قتل 30 شخصا على الاقل بينهم زوار عراقيون شيعة، واصيب 40 آخرون بجروح في تفجيرين احدهما انتحاري استهدف مقبرة باب الصغير ومحيطها" في حي الشاغور في دمشق القديمة.

وتضم المقبرة اضرحة يعد بعضها مزارات دينية شيعية وسنية.

واكد مصدر طبي في مستشفى المجتهد في دمشق لفرانس برس مقتل 28 شخصا واصابة 45 آخرين بجروح في التفجيرين في حي الشاغور.

وكانت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) نقلت في وقت سابق السبت عن مصدر فى قيادة شرطة دمشق بوقوع "تفجيرين ارهابيين بعبوتين ناسفتين قرب مقبرة باب الصغير في منطقة باب مصلى" في دمشق القديمة.

واستهدفت تفجيرات دامية عدة خلال سنوات النزاع في سوريا العاصمة دمشق ومحيطها وعادة ما تتبناها تنظيمات جهادية، ومن بين الاكثر عنفا تلك التي وقعت في منطقة السيدة زينب جنوب دمشق.

وتضم منطقة السيدة زينب مقام السيدة زينب، الذي يعد مقصدا للسياحة الدينية في سوريا وخصوصا من اتباع الطائفة الشيعية. وشعدت في فبراير العام 2016 تفجيرا ضخما تبناه تنظيم الدولة الاسلامية واوقع 134 قتيلا بينهم على الاقل تسعون مدنيا.

1