مقتل 10 جنود و13 مسلحا من القاعدة في مواجهات في اليمن

الأربعاء 2014/05/14
الجيش يرد هجومين للقاعدة في الجنوب وقتل ثلاثة من المهاجمين

صنعاء - نفى مصدر عسكري يمني صحة تقارير ترددت الأربعاء عن اغتيال مستشار لوزير الدفاع بمنطقة عزان بمحافظة شبوة الجنوبية. ونقل موقع "26 سبتمبر" المقرب من وزارة الدفاع عن المصدر القول "لا صحة لذلك الخبر المزعوم".

وفي الوقت نفسه ، أكد المصدر أن "قوة مكافحة الإرهاب ألقت القبض مساء الثلاثاء وصباح الإربعاء على عدد من الإرهابيين في عزان وبحوزتهم وثائق مهمة ومتفجرات وأحزمه ناسفة" ، مؤكداً سقوط عشرات القتلى والجرحى من القاعدة في عزان وتدمير خمس سيارات تابعة لهم.

وأضاف أن الطيران الحربي يوجه ضربات ساحقة للمجاميع الهاربة من القاعدة في أكثر من اتجاه.

وشدد :" لا وساطات ولا توقف للعمليات ضد مجرمي القاعدة حتى يتم اجتثاثهم مالم يلقوا سلاحهم ويسلموا أنفسهم للدولة لأن هذا هو خيار الشعب اليمني كله".

وحذر المصدر كل من يأوي أو يتستر على أي عنصر من هذه العناصر ، مشيرا إلى أن عملية رصد الفارين إلى محافظات أخرى تتم أولاً بأول وسيتم التعامل معهم في حينه.

وبدأ الجيش اليمني قبل أيام حملة موسعة لتطهير بلدات محافظتي أبين وشبوة الجنوبيتين من عناصر القاعدة بمشاركة الآلاف من القوات والمسلحين المحليين. وأسفرت المعارك عن سقوط عشرات القتلى حتى الآن. وأدت الحملة إلى حدوث أعمال عنف متفرقة في اليمن بعد فرار بعض العناصر من المحافظتين.

1