مقتل 4 جنود في انفجار قنبلة بجنوب شرق تركيا

الأربعاء 2017/10/04
اشتباكات بشكل شبه يومي بين بي كا كا والسلطات التركية

ديار بكر (تركيا)- قالت السلطات المحلية إن قنبلة زرعها مقاتلون أكراد انفجرت في مركبة عسكرية مما أسفر عن مقتل أربعة جنود وإصابة أربعة آخرين في جنوب شرق البلاد قرب الحدود مع إيران صباح الأربعاء.

وألقى بيان من مكتب حاكم إقليم هكاري بالمسؤولية على مقاتلي حزب العمال الكردستاني. ووقع الانفجار في منطقة يوكسيكوفا في إقليم هكاري.

وذكرت مصادر أمنية أن السلطات أرسلت عددا كبيرا من العربات المدرعة إلى المنطقة، وقال مكتب الحاكم إن المصابين يتلقون العلاج في مستشفى قريب.

وافادت سلطات محافظة هكاري في بيان ان اربعة جنود قتلوا واصيب عدد مماثل بجروح في انفجار قنبلة يدوية الصنع لدى مرور سيارة عسكرية في يوكسيكوفا (جنوب شرق).

ونسبت سلطات المحافظة الهجوم إلى "عناصر من التنظيم الانفصالي الإرهابي" في اشارة الى حزب العمال الكردستاني.

ومن جانب آخر، أعلنت رئاسة الأركان التركية، الأربعاء، أن مقاتلات تابعة لسلاح الجو، دمرت مواقع تابعة لمنظمة "بي كا كا" الإرهابية، شمالي العراق.

وأوضحت الأركان في بيان صادر عنها أن الغارات نُفذت الثلاثاء، واستهدفت معسكرات بي كا كا في منطقة غارا شمالي العراق.

وأشارت أن الغارات استهدفت مخابئ، ومخازن أسلحة وذخائر، عقب رصد تحركات لعناصر بي كا كا، كانت تستعد لشن هجوم ضدّ القوات التركية. ولفتت أن المقاتلات عادت إلى قواعدها بسلام عقب تنفيذ الغارات.

وأكدت استمرار استهداف الجيش التركي للمعسكرات التابعة للمنظمة الإرهابية الانفصالية بي كا كا شمالي العراق.

ويشهد جنوب شرق تركيا اشتباكات بشكل شبه يومي منذ استئناف المواجهات بين حزب العمال الكردستاني والسلطات التركية بعد سقوط وقف اطلاق النار الهش اواخر صيف عام 2015.

وقتل أكثر من 40 ألف شخص منذ أن شن حزب العمال الكردستاني تمردا انفصاليا عام 1984. وتعتبر تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي الحزب جماعة إرهابية.

يشار إلى أن منظمة "بي كا كا" دأبت على تنفيذ هجمات بين الحين والآخر، تستهدف مدنيين وعناصر الأمن، جنوبي وجنوب شرقي تركيا.

وتتصدى قوات الأمن والجيش التركي للمنظمة الإرهابية، عبر استهداف مواقعها وملاحقة عناصرها، جنوبي وجنوب شرقي البلاد، وشمالي العراق، ردًا على هجماتها.

1