مقتل 4 جنود في هجوم للقاعدة على نقطة أمنية باليمن

الأربعاء 2013/10/02
الهجوم وقع في ساعة مبكرة في منطقة حدودية بين محافظتي شبوة وحضرموت

صنعاء – مصادر أمنية يمنية قالت إن "مسلحين هاجموا في ساعة مبكرة نقطة أمنية في شرج بن طالب بميفع حجر ، التابعة إداريا لحضرموت ، ما أدى إلى مقتل أربعة جنود وإصابة ثلاثة آخرين" .

ويأتي الهجوم في وقت تتصاعد فيه عمليات تنظيم القاعدة ضد مواقع عسكرية وأمنية في محافظتي شبوة وحضرموت.

ويتزامن الهجوم مع مع محاكمة خمسة يمنيين بتهمة الضلوع في تفجير قتل فيه عشرات العسكريين.

وكانت المحكمة اليمنية المتخصصة في قضايا الارهاب قد حكمت على خمسة يمنيين بالسجن حتى عشر سنوات بتهمة الضلوع في الهجوم الانتحاري الذي استهدف تمرينا على عرض عسكري في مايو 2012 واسفر عن مقتل 86 عسكريا.

وحكمت المحكمة على اثنين بالسجن عشر سنوات وعلى ثالث بالسجن سبع سنوات، كما حكمت على رابع بالسجن ثلاث سنوات وعلى خامس بالسجن سنتين.

وقرر القاضي الاكتفاء بمدة السجن الذي قضاه ثلاثة متهمين اضافيين في القضية، كما اصدر حكما ببراءة ثلاثة آخرين.

وكانت مجموعة ال11 متهمة بالضلوع في التخطيط للهجوم الانتحاري الذي استهدف تمرينا على عرض عسكري في 21 مايو 2012 في ساحة السبعين بوسط صنعاء ما اسفر عن مقتل 86 عسكريا.

وبحسب البيان الاتهامي، فان المتهمين جميعا كانوا على اتصال بالانتحاري هيثم مفرح.

وهتف المحكومون عند تلاوة القاضي هلال محفل الحكم "الله اكبر".

واكد المحكومون انهم سيستأنفون الحكم.

وقال المدان هشام الشرعبي "هذا ليس حكما، انه قمع ... انا لست من القاعدة".

اما والدته فقالت "ابني بريء. هو لا يعرف القاعدة حتى".

وطلب القاضي ان يتم مجددا استجواب ضابطين امنيين كانا مسؤولين عن الامن اثناء الهجوم، وعينا في عهد الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وكان الحادث احدث خضة في اليمن اذ وقع بعد ثلاثة اشهر على انتقال السلطة الى الرئيس التوافقي عبدربه منصور هادي.

وشن الجيش في اعقاب الهجوم حملة واسعة النطاق وتمكن من طرد تنظيم القاعدة من معاقله في محافظة ابين الجنوبية.

1