مقهى أدبي جديد بمراكش

الأربعاء 2014/04/30
المقهى يقترح على رواده اكتشاف التراث الموسيقي المغربي

مراكش - افتتح بمراكش، المقهى الأدبي “كافيه كلوك” أو مقهى الساعة والذي يعدّ الثاني من نوعه بعد الذي افتتح في مدينة فاس سنة 2006 ولاقى نجاحا كبيرا.

ويقدّم هذا الفضاء، الموجود بالقصبة بالمدينة العتيقة، برنامجا غنيا بالأنشطة الثقافية والفنية المتنوعة. كما يعتبر “كافيه كلوك” فضاء للحوار والثقافة والفنون والتفاعل بين السكان المحليين والسياح البريطانيين وآخرين من مختلف الجنسيات. ويتميز هذا الفضاء بإحياء وتقديم فن الحكيّ المعروف بالحلقة الذي يعتبر فنا وإرثا مغربيا عريقا.

ويقدّم “مقهى الساعة” لرواده معارض للفن التشكيلي، وأفلاما وحصصا لرياضة اليوغا ودروسا في فن الخط العربي، وأخرى في فن الطبخ المغربي. ويقترح هذا الفضاء على رواده أيضا اكتشاف التراث الموسيقي المغربي الغني من خلال إقامة أمسيات غنائية تحييها فرق في فن كناوة والهواريات والأغنية الأمازيغية، إلى جانب فرق للروك كل يوم سبت.

كما يسعى هذا الفضاء إلى إضفاء نفس جديد والحفاظ على فن الحكيّ انطلاقا من “الحلقة” التي اقترن ذكرها بساحة جامع الفنا والتي تعدّ تقليدا عريقا وجزءا هاما من الذاكرة الجماعية للمغاربة، وذلك من خلال إقامة جلسات للحكيّ بالعربية والأنكليزية كل يوم خميس.

14