مقهى في دبي يقدم شايا من ذهب عيار 22

الثلاثاء 2013/09/17
شاي الذهب منتوج طبيعي يزرع في دول آسيوية

دبي – أعلن مقهى في دبي عن تقديم "شاي" مصنوع من رقائق الذهب عيار 22، وقال مؤسس ومدير المقهى، أشرف مهران، إن "هذا الشاي يلقى إقبالا كبيرا من المواطنين، وأبناء جنسيات الدول الأوروبية يأتون خصيصا للاستمتاع به".

وأوضح مهران أن "شاي الذهب يقدم في مقاهٍ كبرى في بريطانيا والولايات المتحدة الأميركية والصين والهند، لكنه يقدم للمرة الأولى بمقهى في دبي والإمارات".

ويمر هذا الشاي بمراحل متعددة قبل أن يصبح في متناول الزبائن فمن مزارع آسيا ينقل إلى مصانع ألمانيا ليطلى بالذهب ثم إلى المغرب من أجل لمسة نهائية تجعل منه مشروبا لامعا بلونه وفائدته.

وأفاد مهران بأن "هذا المنتج شاي طبيعي فاخر يزرع في دول آسيوية، والكميات المنتجة منه محدودة للغاية، ويتم نقله إلى مصانع في ألمانيا ليتم طلاؤه بالذهب النقي عيار 22، ثم ينقل إلى المغرب ليخرج في صورته النهائية".

وتابع: "يخلط هذا الشاي بمنتجات نباتية فاخرة، وتضاف إليه زهور لإكسابه رائحة جذابة.

ثم يقدم للزبائن دون إضافة أي مواد أو ألوان اصطناعية، ما يجعله مشروبا طبيعيا نقيا"، موضحا أن "هذا المنتج يساعد على راحة الجسم والتخلص من التوتر والآثار السلبية لضغوط الحياة، ويعرفه كثير من الأوروبيين، لذلك يقبلون على تناوله".

وأشار مهران إلى أن "المقهى يستقبل عشرات الأوروبيين الذين أبدوا سعادة لدخول هذا الشاي إلى الإمارات"، لافتا إلى أن "شاي الذهب بدأ يستقطب أعدادا كبيرة من الإماراتيين والعرب الذين أبدوا استغرابهم في البداية، ثم أصبح تناوله عادة يومية لدى البعض".

ولم يعد عشق الذهب حكرا على النساء فقط فبريقه أغرى العديدين بالقدوم والتجربة ووتيرة الإقبال على المقهى في ارتفاع لكن صاحبه يؤكد أن أسعاره لن تساير أسعار أسواق الذهب.

24