ملابس الرياضة تمزج بين الموضة والمزاج الشخصي

الأربعاء 2014/04/30
الملابس الرياضية تجمع بين العملية والأناقة

قال خبراء اللياقة البدنية إن الملابس الرياضية الحديثة يجب أن تمزج بين الموضة والنواحي العملية بعد أن قطعت شوطا طويلا عبر سنوات وتطورت من مجرد تلك القمصان القطنية الرمادية والأحذية المصنوعة من الأقمشة الشبيهة بقماش الخيام.

وتراوحت الخيارات الآن من أقمشة صناعية متطورة ماصة للعرق إلى سراويل لركوب الدراجات بها قطع محشوة توضع في أماكن استراتيجية، كما يجب أن تتحمل جلسات الإحماء العنيفة وفي الوقت نفسه تكون أنيقة بما يسمح بلقاء الأصدقاء أو الذهاب إلى مشاوير سريعة أخرى بعد ممارسة الرياضة وقبل كل هذا وذاك يجب أن تعكس ذوقك الخاص.

ويقول كريس فرويو، رئيس قسم التدريب في شركة ريبوك الدولية المحدودة للأحذية والملابس الرياضية، إن المستهلك سواء من الرجال أو النساء ينتظر أن تكون الملابس التي يشتريها لا تؤدي الغرض فقط لكن في الوقت نفسه تعبر عن أسلوب حياته. وأضاف، “ما نراه هو، نعم أحتاج لملابس عملية لكن أيضا أحتاج لأن يكون مظهري حسنا وأنا ذاهب لصالة التدريب وأنا عائد منها”.

21