ملف العقوبات الأميركية يرافق برهم صالح إلى طهران

مصادر سياسية عراقية تتوقّع أن يكون ملف العقوبات الأميركية المفروضة على إيران بندا رئيسيا في مباحثات الرئيسين الإيراني والعراقي.
السبت 2018/11/17
بغداد قلقة من العقوبات على إيران

بغداد - يبدأ الرئيس العراقي برهم صالح، السبت، زيارة رسمية إلى إيران ضمن أول جولة خارجية له منذ توليه المنصب مطلع أكتوبر الماضي.

ومن المقرر أن يلتقي صالح في طهران نظيره حسن روحاني، بحسب بيان صدر الجمعة عن الرئاسة العراقية وورد فيه أيضا أنّ الجانبين سيبحثان سبل تعزيز التعاون والعلاقات الثنائية وملفات إقليمية. لكنّ مصادر سياسية عراقية توقّعت أن يكون ملف العقوبات الأميركية المفروضة على إيران بندا رئيسيا في مباحثات الرئيسين الايراني والعراقي.

وتبدي بغداد قلقا من تلك العقوبات التي ستكون لها تبعات اقتصادية في حال الالتزام بها، كما لن تخلو من إشكالات سياسية نظرا للارتباطات القوية بين العراق وإيران، وحرص الطبقة العراقية الحاكمة على الحفاظ عليها.

وسبق لبرهم صالح نفسه أن عبر عن ذلك القلق رافضا أن تتحمّل بلاده وزر العقوبات. وبدأت جولة الرئيس العراقي الأحد الماضي، بزيارة الكويت ثم الإمارات والأردن، ومن المقرر أن تشمل السعودية لاحقا.

3