ملك الأردن يطالب بوقف مصادرة أملاك المسيحيين

الخميس 2017/10/19
وضع تاريخي يحترم التعايش المشترك

عمان - ندد العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني الأربعاء “بمصادرة” ممتلكات المسيحيين في القدس الشرقية، مؤكدا رفض بلاده “لأي تهديد للوضع التاريخي القائم” في المدينة، طبقا لبيان صادر عن الديوان الملكي.

ونقل البيان عن الملك خلال استقباله البطريرك ثيوفيلوس الثالث، بطريرك القدس والأردن وفلسطين في قصر الحسينية بعمان، أنه “بصفتي صاحب الوصاية، فإن أي محاولة لمصادرة ممتلكات المسيحيين في شرق القدس تعتبر باطلة ويجب وقفها”.

وأكد الملك عبدالله “رفض الأردن لأي تهديد للوضع التاريخي القائم في مدينة القدس الشريف، الذي يحترم العيش المشترك والسلام وإدارة الكنائس لممتلكاتها”.

وكان البطريرك ثيوفيلوس الثالث ندد في مؤتمر صحافي نادر عقده في عمان في 13 أغسطس بقرار محكمة إسرائيلية مؤخرا بأحقية مستوطنين في تملك عقارات للكنيسة في البلدة القديمة في القدس الشرقية المحتلة.

2