ملياردير أميركي يشعر بـ"الذنب" بسبب ثرائه

الثلاثاء 2013/11/05
غروس يحتل المرتبة 641 على قائمة فوريس للأثرياء

كاليفورنيا – وصف الملياردير الأميركي بيل غروس في مدونة على موقع شركته، نظراءه الأثرياء الذين يشتكون من الضرائب بأنهم "العم دهب الخلاء"، مسقطا وصفه على شخصية العم دهب الكرتونية، تلك البطة الثرية البخيلة، في سلسلة الرسوم الكرتونية "ميكي ماوس".

ودعا غروس، البالغ من العمر 69 عاما ويحتل المرتبة 641 في قائمة فوريس للأثرياء، لإجراء إصلاحات في قطاع الضرائب، وقال إن على الأكثر ثراء البالغة نسبتهم 1 في المئة أن يدفعوا ضرائب أكثر.

وكتب يقول: "أن تصبح ثريا على حساب العمال، يولد شعورا بالذنب، وبدأت أشعر بالأسف والأسى تجاه الفقراء".

وقال إنه يود أن يطلب من "الأعمام دهب البخلاء" في العالم، الذين ينتقدون ما يعتبرونه أمرا غير مثمر ولا منتج، أي الضرائب، ويتهربون من دفع الضريبة على ثرواتهم في ظل ارتفاع تاريخي لأرباح الشركات والدخل "أن يعيدوا النظر في تفكيرهم مرة أخرى".

وأضاف: "لنعترف أنت وأنا والأثرياء الآخرون بأننا نشأنا في العصر الذهبي للإقراض، بحيث أن أولئك الذين يقترضون الأموال أو يدفعون الغرامات على توسيع الأصول المالية، كانت لديهم فرصة أفضل بكثير لتحويلها إلى ثروة كبيرة من أولئك الذين استخدموا أيديهم لتوفير لقمة العيش". وتابع قائلا: "نعم، أنا أعرف أن الكثير منكم أيها الأثرياء عمل بجد واجتهاد، وكذلك فعلت أنا، وأنت نجوت وازدهرت حياتك، بينما لم يتمكن آخرون من تحقيق ذلك".

وقال غروس إن النظام الاقتصادي العادل يجب أن يسمح دائما بتوفير فرصة لتحقيق النجاح.

وبعد الإشارة إلى المليارديرين ستانلي دركينميلر ووارن بافيت، اللذين طرحا مؤخرا مقترحات مماثلة، قال غروس: "إن عصر الاقتطاع الضريبي على رأس المال بنسب أقل من الطبقة العاملة ينبغي أن ينتهي الآن".

24