ملياردير أميركي يكشف عن مشروعه لإقامة مدينة على المريخ

الخميس 2016/09/29
سعر بطاقة الرحلة إلى المريخ مئة ألف دولار

غوادالاخارا – عرض الملياردير الأميركي إيلون ماسك مؤسس شركة “سبايس إكس” لصناعات الفضاء، خطة طموحة لإقامة مدينة على سطح المريخ وإرسال بشر إليها في مركبات كبيرة بسعر مئة ألف دولار للشخص.

وأتى كلام ماسك في إطار المؤتمر الدولي السابع والستين للملاحة الفضائية في غوادالاخارا، غرب المكسيك. وعرض ماسك رؤيته لمركبة ضخمة ترسل خلال القرن الراهن رجالا ونساء إلى المريخ.

وأوضح أمام الآلاف من الأشخاص “علينا أن نقوم بمهمات استكشافية إلى حين بناء مدينة”. وعرض الملياردير الأميركي شريط فيديو يتضمن مشاريعه، من وسيلة نقل بين الكواكب تقوم على صواريخ قابلة للاستخدام المتعدد، وقاعدة تصنع الوقود على المريخ، وحوالي ألف مركبة في المدار تنقل كل واحدة منها مئة شخص.

وستكون كل مركبة فضائية مجهزة بمطعم ومقصورات وأفلام وألعاب متكيّفة مع انعدام الجاذبية. وأكد “يجب ان يكون الأمر ممتعا ومثيرا وألا يكون مملا مع توفير وسائل الراحة”.

وأكد أن الرحلة الأولى ستكون مكلفة إلا أن الهدف “هو العمل على جعلها في متناول جميع الراغبين في الذهاب إلى هناك” مع تخفيض سعر البطاقة إلى مئة ألف دولار.

وسيستخدم صاروخ قوي أيضا لنقل الملايين من الأطنان من المعدات والمؤن. وأشار ماسك إلى أن شركته تعمل لهذه الغاية “على نسخة أكبر من فالكون 9” الصاروخ الحالي. وأكد أن مشروعه الطموح هذا يحتاج إلى “شراكة بين القطاعين العام والخاص”.

ولا تزال شركته “سبايس إكس” تنوي إرسال مركبتها غير المأهولة “دراغون” إلى المريخ في العام 2018، الأمر الذي يفتح الباب أمام رحلة مأهولة محتملة عام 2024.

وكانت “سبايس إكس” قد واجهت مشكلة جديدة في الأول من سبتمبر مع انفجار الصاروخ “فالكون”.

24