ملياردير روسي يمنح جوائز سخية للاكتشافات العلمية

الثلاثاء 2015/11/10
الملياردير يوري ميلنر يسعى إلى إعطاء العلم البريق الذي يحظى به نجوم الرياضة والفن

ماونتين فيو (كاليفورنيا) – اكتسبت الحياة الأكاديمية بعض البريق لمجموعة مختارة من العلماء حين سلم الملياردير الروسي يوري ميلنر أمس 7 جوائز للاكتشافات العلمية تزيد قيمتها على 21 مليون دولار.

واستحدث ميلنر هذه الجوائز منذ 3 سنوات بالتعاون مع عمالقة التكنولوجيا مثل مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرغ والمشارك في تأسيس غوغل سيرجي بن.

وتبلغ قيمة الجائزة الواحدة 3 ملايين دولار أي نحو 3 أضعاف ما يحصل عليه الفائز بجائزة نوبل.

كما تعاون في تأسيس الجائزة كل من برايان ووجسيكي وآن ووجسيكي اللذين يديران مؤسسة الأبحاث العلمية “23 أند مي” إضافة إلى مؤسس موقع علي بابا الملياردير الصيني جاك ما. وبالنسبة لمجموعة من الحاصلين على جائزة الاكتشافات العلمية سيكون التقدير لا العائد المالي من نصيبهم. فهناك جائزة واحدة بقيمة 3 ملايين دولار تكرم نحو 1370 عالما فيزيائيا لإثباتهم نظرية تذبذب النيوترون وهي ظاهرة في ميكانيكا الكم.

وسيقتسم 7 علماء فيزياء قادوا مجموعات ثلثي الجائزة، أما الثلث الأخير فسيوزع على باقي صغار العلماء ليكون نصيب كل منهم 700 دولار.

وقال ميلنر خلال منح الجوائز في احتفال كبير جرى في ماونتين فيو في ولاية كاليفورنيا الأميركية “تمنيت لو أعطيت كل واحد منهم 3 ملايين دولار لكننا لم نصل إلى هذا الحد حتى الآن”.

وذهبت خمس جوائز لباحثين في علوم الحياة عن اكتشافات في مجالات تتفاوت من علم البصريات الوراثي وصولا إلى وضع تسلسل لجينات حفريات قديمة.

كما منحت جائزة أخرى في الرياضيات إلى إيان أيغول أستاذ الرياضيات في جامعة بيركلي في كاليفورنيا. كما حصل 8 علماء في الرياضيات والفيزياء في مقتبل حياتهم المهنية على جائزة قيمة، كل منها 100 ألف دولار.

ويسعى الملياردير الروسي يوري ميلنر إلى إعطاء العلم البريق الذي يحظى به نجوم الرياضة والفن. وفي وقت سابق من العام قال ميلنر إنه سيخصص مئة مليون دولار للبحث عن مظاهر حياة ذكية في الفضاء ورصد أي إشارات لاسلكية أو ضوئية.

وقد حضر حفل منح الجوائز عدد كبير من نجوم هوليوود من الممثلين والموسيقيين والمخرجين مثل راسل كرو وهيلاري سوانك، لكن نجوم الابتكارات العلمية سرقوا الأضواء من نجوم السينما.

10